عرض مشاركة واحدة
قديم 09-Jan-2018, 08:35 PM   #21
عضو متميز
افتراضي رد: الأصول الثلاثة وأدلتها / لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى

شرح الأصول الثلاثة
لفضيلة الشيخ
أ. د. صالح بن عبد العزيز سِندي
المدرس بالمسجد النبوي
جزاه الله تعالى خير الجزاء
http://up.top4top.net/downloadf-126iwzk2-rar.html
http://www.salehs.net/dr.htm
**************************




قال( وَالْعَصْرِ )

ما جواب القسم،

( إنَّ الْإِنْسَانَ لَفِي خُسْرٍ )

الإنسان هنا المراد به جنس الإنسان
يعني كأنه قال إن الناس لفي خسر

بدليل الدليل على أنه أراد جنس الإنسان
يعني جميع الناس أنه استثن
ى

فقال
( إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ )

الاستثناء كما يقولون معيار العموم،

إذن الناس كلهم حكم الله عز وجل أنه في خسارة

وصدق الله
الناس كلهم في خسارة
باستثناء من سم
ى الله عز وجل وذكر

والخسارة نوعان

قد تكون خسارة مطلقة
وهذه للكفار

ع
افاني الله وإياكم منها

الذين خسروا أنفسهم وأهلهم يوم القيامة

نسال الله عز وجل العافية
من حالهم

هؤلاء لهم الخسارة المطلقة.




وهناك خسارة جزئية خسارة نسبية

وهي خسارة العصاة خسارة أهل الكبائر
الذين ما تاب الله عز وجل عليهم
وما غفر الله تبارك وتعالى لهم،

فإن هؤلاء لهم خسارة
ولكن ليست خسارة مطلقة

لأنهم إن لم يعفو الله عز وجل عنهم
فإنهم سيعذبون
وسينالهم من غضب الله عز وجل وناره

ع
افاني الله عز وجل وإياكم

فقد تحقق في حقهم أن لهم خسارة
لكن ليست خسارة تامة أو خسارة مطلقة.



ثم استثنى الله عز وجل
استثن
ى من؟
استثن
ى أهل المسائل الأربع السابقة،

إلا الذين امنوا وعملوا الصالحات
وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر
،

هؤلاء الذي حققوا الأمور الأربعة
أو هذه الأمور الأربعة تقابل المسائل الأربعة السابقة،

العلم يقابله الإيمان لماذا؟

قال العلماء لأن الإيمان مستلزم للعلم

يعني العلم لازمه الإيمان

فذكر سبحانه وتعالى المستلزم وهو الإيمان
؛

لأنه لا يمكن أن يكون هناك
إيمان ألبتة إلا بعلم،

كيف يمكن أن تعبد الله عز وجل
إذا كنت لا تعلم هذا المعبود


إذا كنت لا تعلم الرسالة ولا تعلم الرسول
ولا تعلم تفاصيل هذا الدين
إذن لا يمكن أن تكون مؤمناً
إلا بقدر من العلم

إذن العلم لازمه الإيمان.

التوقيع
أبو فراس السليماني غير متصل   رد مع اقتباس