عرض مشاركة واحدة
قديم 21-Nov-2012, 11:08 PM   #10
عضو متميز
افتراضي رد: أصل التوحيد - بقلم الشيخ لطف الله خوجه

ولأجل ما سبق قال الإمام ابن تيمية:

«سؤال الخلق في الأصـل محـرم، لكـنه أبيـح للـضـرورة،
وتـركـه توكلاً على الله - تعالى - أفضل»
وأسند ذلك إلى الإمام أحمد - نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة -.



فهذه قاعدة مهمة:

أن الأصل في سؤال الخلق أنه محرم،
لكن لما كانت بعض حاجات الناس لا تقضى إلا بالسؤال فيما بينهم،
حتى يتم التعاون والمودة والتكافل أباح الله هذا السؤال،
على أن لا يتجاوز الحد؛ بحيث لا يكون هو الديدن والأصل،
فيسأل كل شيء من غير تفريق بين ما يحسن وما لا يحسـن،
ولا بين الضروري وغير الضروري،


وإذا تعرض لسؤال اضطراراً فيجب عليه أن يرُد بالمثل،
ويجتهد في الرد بأحسن من ذلك،
فإن لم يقدر لضيق في رزقه فليجتهد في الدعاء لمن أسدى إليه معروفاً.



يقول - عليه الصلاة والسلام -:
(من صنع إليكم معروفاً فكافئوه،
فإن لم تجدوا ما تكافئونه به فادعوا له،
حتى تروا أنكم قد كافأتموه».



وبعد هذا العرض حول هذه القضية الخطيرة المهملة
ليس أمامنا طريق نسلكه نعلم عاقبته إلا هذا الطريق:


ـ فأوْلى ما نربي نفوسنا عليه هو تربيتها على سؤال الله وحده.

ـ وأوْلى ما نربي أولادنا وأهلينا عليه هو ذلك.

ـ وأوْلى ما نربي الناس عليه هو هذا الأمر العظيم.



ويقيني أننا لو أخذنا بهذا المبدأ تعلماً وتعليماً ودعوة وترسيخاً بالتكرار،
في كل مناسبة وحادثة، كما كان - عليه الصلاة والسلام - يفعل؛
فإن ذلك سيحل كثيراً من المشكلات التي تعترض طريقنا في هذه الدنيا،
من أصغر شيء إلى أكبره،
من الذنب الصغير إلى الذنب الكبير،
من الصغيرة إلى الكبيرة إلى الشرك، كلها ستحل،
وكل أخطائنا ستتلاشى،


وكل شيء في حياتنا سيحسن وسيطيب،
كما طابت حياة الصحابة والصالحين،
فلتكن هذه القاعدة المهمة منا على بالنا في كل وقت وآن! .



الموقع الرسمي للشيخ الدكتور لطف الله خوجه - أصل التوحيد


التوقيع
أبو فراس السليماني غير متصل   رد مع اقتباس