أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم الملل والمذاهب المعاصرة ::. > ملتقى دراسة الملل والمذاهب المعاصرة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-Sep-2009, 02:24 PM   #1
عضو متميز
Angry ما إمكانية رؤية سيد الخلق يقظة لا مناما؟

ذكر من الأئمة إمكانية رؤية النبي صلى الله عليه وسلم بعد لحوقه بالرفيق الأعلى يقظة لا مناما منهم:
الحافظ ابن حجر الهيتمي في "الفتاوى الحديثية"(ص217) و الحافظ السيوطي في "تنوير الحلك في إمكان رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم - والملك" ضمن"الحاوي للفتاوي" (2/255)، وأبو المواهب الشاذلي كما في "الطبقات الكبرى" للشعراني (2/69)، والشعراني كما في "الطبقات الصغرى" (ص89)، وأحمد التيجاني وخلفاؤه كما في "رماح حزب الرحيم على نحور حزب الرجيم" (1/210)، وخوجلي بن عبد الرحمن بن إبراهيم كما في "طبقات ابن ضيف الله" (ص190)، ومحمد بن علوي المالكي في "الذخائر المحمدية" (ص259)، ومحمد فؤاد الفرشوطي في "القرب والتهاني في حضرة التداني شرح الصلوات المحمدية للسادة الصوفية" (ص25)، اعتمادا على حديث : من رآني في المنام فسيراني حقا .
أرجو التفاعل بالأدلة و نقول الأئمة لبيان المعنى الصحيح للحديث .وفقكم الله .لأن هذا الحديث مع فهمه المغلوط هو الحد الفاصل لقمع بدعة التيجانية .
أبو عبد الحكم المغربي .

أبو عبد الحكم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-Sep-2009, 07:29 PM   #2
عضو متميز
Red face

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد الحكم مشاهدة المشاركة
ذكر من الأئمة إمكانية رؤية النبي صلى الله عليه وسلم بعد لحوقه بالرفيق الأعلى يقظة لا مناما منهم:
الحافظ ابن حجر الهيتمي في "الفتاوى الحديثية"(ص217) و الحافظ السيوطي في "تنوير الحلك في إمكان رؤية النبي - صلى الله عليه وسلم - والملك" ضمن"الحاوي للفتاوي" (2/255)، وأبو المواهب الشاذلي كما في "الطبقات الكبرى" للشعراني (2/69)، والشعراني كما في "الطبقات الصغرى" (ص89)، وأحمد التيجاني وخلفاؤه كما في "رماح حزب الرحيم على نحور حزب الرجيم" (1/210)، وخوجلي بن عبد الرحمن بن إبراهيم كما في "طبقات ابن ضيف الله" (ص190)، ومحمد بن علوي المالكي في "الذخائر المحمدية" (ص259)، ومحمد فؤاد الفرشوطي في "القرب والتهاني في حضرة التداني شرح الصلوات المحمدية للسادة الصوفية" (ص25)، اعتمادا على حديث : من رآني في المنام فسيراني حقا .
أرجو التفاعل بالأدلة و نقول الأئمة لبيان المعنى الصحيح للحديث .وفقكم الله .لأن هذا الحديث مع فهمه المغلوط هو الحد الفاصل لقمع بدعة التيجانية .
أبو عبد الحكم المغربي .



بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الانبياء و المرسلين

مسلسل السرقة والاحتطاب
من أحفاد حدثاء الاسنان
سفهاء الاحلام

لازال زعيم سلاسل التأصيل المزعوم بل تأصيل السرقة العلمية والاحتطاب و التكفير يقوم بالنسخ و اللصق وينسب ذلك لنفسه في نفس الوقت الذي يخوض في مسائل كبار أكبر من رأسه الذي لا يستطيع دخول الامتحان العالمي لقياس مستوى الذكاء
IQ-TEST فيعرفنا بمستوى عقله في الفهم بدل الحفظ و النسخ الذي يستطيعه الجاهل قبل العالم

فقد قام اكثر من مرة بنسخ محتويات مواضيعه التأصيلية من بحوث غيره والطامة أنها مبتورة - فلما ذهبت وتحققت بنفسي من النقل الذي أتى به في تقعيده لبدعة حاكميته وجدته مبتورا ففضحته أمام الملأ وبينت بحمد لله أنه ليس إلا حاطب ليل وخاطب ويل لا تجد له منهج الا السرقة فدل هذا على أن الرويبضة هو الذي الجاهل الذي يتكلم في أمر العامة فيقوم بتقعيد التكفير و التفجير أراحنا الله تعالى من هؤلاء الخوارج القعدية الذين يكفرون عباد الله ويناطحون العلماء الذين شابت لحاهم في العلم والدعوة لن نكثر عليكم. فهم حدثاء الاسنان سفهاء الاحلام مع السباب بلا حساب


لقد قام أبو الحكم هذا بالاحتطاب لأن ليس له منهجا علميا ولا يعرف الامانة العلمية فقام بالسطو على رسالة الصوفي الاشعري حسن السقاف المعروف بخياناته العلمية يدعي انه يقوم بالجهاد في سبيل الله و الاعتذار للعلماء و هؤلاء العلماء ليسو في حاجة الى دفاع الاصاغر الرويبضة .


اليوم يقوم بالسطو على رسالة للاخ أبي معاذ الحضرمي فيسرق جهده دون الاشارة الى حقوق الملكية الفكرية ليوهم الناس انه صاحب علم والامر ليس الا مجر السطو على الاخرين.

فقد قال مرة أنه يشك في قيام البعض بتحريف كلام العلامة الشنقيطي صاحب الاضواء رحمه الله. ويبدو ان الطبع يفصح عن القصد ويغلب التطبع. ومن شب على السرقة والاحتطاب (والسب) شاب عليها


سرقته هذه تجدونها على هذا الرابط:

http://www.saaid.net/feraq/sufyah/30.htm


الفوائد الملتقطة في الرد على من زعم رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يقظة!
جمع: أبي معاذ السلفي
(وسرقة أبي الحكم)

---------------------------------------------

جعل سبابك وسفاهتك في ميزان صيامك وقيامك

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الخوارج انه حدثاء الاسنان سفهاء الاحلام.

والحمد لله رغم انني لست حتى بطويلب علم قمت بحمد لله بفضح الحدث الذي يدعي التأصيل والتقعيد وهو غارق في السرقة و((الاحتطاب)). وهذا يدل على جهل وتعالم.

---------------------------
وهذه قطعة من جمع الاخ أبي معاذ


المقدمة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
( لقد تجرأ بعض الصوفية في ادعاء خروج النبي صلى الله عليه وسلم من قبره ورؤية مشايخ القوم له يقظة لا مناماً في الحياة الدنيا والتلقي منه، على اختلاف بينهم في كيفية هذه الرؤية كما سيأتي إن شاء الله بيانه ضمن هذا المبحث، فممن قال بذلك منهم:

ابن حجر الهيتمي في «الفتاوى الحديثية» (ص217) والسيوطي في «تنوير الحلك في إمكان رؤية النبي صلى الله عليه وسلم والملك» ضمن «الحاوي للفتاوي» (2/255)، وأبو المواهب الشاذلي كما في «الطبقات الكبرى» للشعراني (2/69)، والشعراني كما في «الطبقات الصغرى» (ص89)، وأحمد التيجاني وخلفاؤه كما في «رماح حزب الرحيم على نحور حزب الرجيم» (1/210)، ومن المتأخرين: خوجلي بن عبد الرحمن بن إبراهيم كما في «طبقات ابن ضيف الله» (ص190)، ومحمد بن علوي المالكي في «الذخائر المحمدية» (ص259)، ومحمد فؤاد الفرشوطي في «القرب والتهاني في حضرة التداني شرح الصلوات المحمدية للسادة الصوفية» (ص25))([1]) ؛

و علي الجفري الملقب بـ ( زين العابدين ) !! فقد تحدث عن هذه المسألة في عدة مجالس مسجلة بصوته، وممن يقول بها كذلك مفتي مصر الحالي علي جمعة؛ بل قد زعم – علي جمعة - بأنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم يقظة!! وقوله هذا مسجل بصوته والله المستعان.
وفيما يلي أنقل ردوداً لبعض أهل العلم على هذه الدعوى وأسأل الله أن يجعل عملي هذا خالصاً لوجهه الكريم؛ وأن ينفع به ، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
أبو معاذ السلفي ( السني الحضرمي )

* أولاً:
ذكر بعض الأدلة التي تثبت عدم إمكانية رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يقظة
قال الشيخ محمد أحمد لوح - حفظه الله – في كتابه العجاب «تقديس الأشخاص في الفكر الصوفي» (2/47-49) باختصار:
( من الأدلة على عدم إمكانية رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يقظة أن أموراً عظيمة وقعت لأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم أفضل الأمة بعد نبيها كانوا في حاجة ماسة إلى وجوده بين أظهرهم ولم يظهر لهم، نذكر منها:


تابع البقية في الرابط السابق
التوقيع
النخلة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-Sep-2009, 07:36 PM   #3
عضو متميز
افتراضي

والله لقد فضحت فلست إلا متعالما (جاهلا)

لقد اتضح للجميع مستوى علمك فلست الا لصا يسطو على نصوص الاخرين وينسبها لنفسه
مع خبرة في السباب والفاظ السوقية الذي تصدر ممن نشأ يحوم في الشوارع - من شب على شئ شاب عليه



للتدبر:
إذا كان من ليس بطويلب علم يفضح الحدث الذي يدعي العلم والتأصيل والرد على الاكابر

فماذا نقول عن الحَدَثْ وعن "علم"ـــه. لقد ضيع عمره ولم يات بشئ فأبان عن فحش جهله.

نحن فعلا في مسخرة علمية



التوقيع
النخلة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-Dec-2009, 08:10 PM   #4
Banned
Question

كيف نفهم صلاة النبي صلى الله عليه وسلم اماما في الا نبياء في معجزة الا سراء و المعراج
هل كان ذلك يقظة ام منا ما
كذلك رؤيته لموسى عليه السلام يصلي عند الكثيب الاحمر

جمانة انس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-Dec-2009, 09:57 PM   #5
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 110
المشاركات: 218
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 110
عدد المشاركات : 218
بمعدل : 0.05 يوميا
عدد المواضيع : 39
عدد الردود : 179
الجنس : ذكر

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمانة انس مشاهدة المشاركة
كيف نفهم صلاة النبي صلى الله عليه وسلم اماما في الا نبياء في معجزة الا سراء و المعراج
هل كان ذلك يقظة ام منا ما
كذلك رؤيته لموسى عليه السلام يصلي عند الكثيب الاحمر
سؤالك خارج محل النزاع !
الكلام هل يُرى النبي في اليقظة؟
أما رؤية النبي صلى الله عليه وسلم للأنبياء وصلاته بهم، فهذا من معجزاته التي اختصه الله بها،
أما رؤيته صلى الله عليه وسلم في اليقظة بعد موته فقد قال الحافظ السخاوي في في ذلك:« لم يصل إلينا ذلك ـ أي ادعاء وقوعها ـ عن أحد من الصحابة ولا عمن بعدهم وقد اشتد حزن فاطمة عليه‏ صلى الله عليه وسلم حتى ماتت كمدًا بعده بستة أشهر على الصحيح وبيتُها مجاور لضريحه الشريف ولم تنقل عنها رؤيته في المدة التي تأخرتها عنه» نقل ذلك القسطلاني في(المواهب اللدنية) (5/295) عن السخاوي.
وأيضاً ذكر الحافظ ابن حجر العسقلاني «أن ابن أبى جمرة نقل عن جماعة من المتصوفة أنهم رأوا النبي في المنام ثم رأوه بعد ذلك في اليقظة وسألوه عن أشياء كانوا منها متخوفين فأرشدهم إلى طريق تفريجها فجاء الأمر كذلك » ، ثم تعقب الحافظ ذلك بقوله:« وهذا مشكل جدًا ولو حُمِل على ظاهره لكان هؤلاء صحابة ولأمكن بقاء الصحبة إلى يوم القيامة ويعكر عليه أن جمعًا جمًا رأوه في المنام ، ثم لم يذكر واحد منهم أنه رآه في اليقظة وخبر الصادق لا يتخلف » (فتح الباري) (12/385).

أما حديث (من رآني في المنام فسوف يراني) فهو "مبتور", والراوي نفسه لم يذكر (فسوف يراني) وسكت, إنما قال في روايته عن حديث النبي: ( من رآني في المنام فسوف يراني أو لكأنما رآني في اليقظة ) وهذه التكملة تدل على وقوع الشك في رواية الراوي, لإن رواية البخاري ليس فيها هذا اللفظ (فسوف يراني) إنما لفظ البخاري هو (فقد رآني) فقط, من غير زيادة ولا نقصان.
التوقيع
((المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده))
أبو المنذر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-Dec-2009, 06:51 PM   #6
Banned
افتراضي

لا يمنع ان تتم الا جابة
و ان كان السؤال خارج محل النزاع
علما انني لم اربط بين السؤال و بين مو ضوع النقاش
لكن اثير في ذهني هذا التساؤل
و انا اقرا المو ضوع ومنا قشاته
وجزاكم الله خيرا

جمانة انس غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-Dec-2009, 07:18 PM   #7
عضو متميز
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو المنذر مشاهدة المشاركة
سؤالك خارج محل النزاع !

الكلام هل يُرى النبي في اليقظة؟
أما رؤية النبي صلى الله عليه وسلم للأنبياء وصلاته بهم، فهذا من معجزاته التي اختصه الله بها، أما رؤيته صلى الله عليه وسلم في اليقظة بعد موته فقد قال الحافظ السخاوي في في ذلك:« لم يصل إلينا ذلك ـ أي ادعاء وقوعها ـ عن أحد من الصحابة ولا عمن بعدهم وقد اشتد حزن فاطمة عليه‏ صلى الله عليه وسلم حتى ماتت كمدًا بعده بستة أشهر على الصحيح وبيتُها مجاور لضريحه الشريف ولم تنقل عنها رؤيته في المدة التي تأخرتها عنه» نقل ذلك القسطلاني في(المواهب اللدنية) (5/295) عن السخاوي.
وأيضاً ذكر الحافظ ابن حجر العسقلاني «أن ابن أبى جمرة نقل عن جماعة من المتصوفة أنهم رأوا النبي في المنام ثم رأوه بعد ذلك في اليقظة وسألوه عن أشياء كانوا منها متخوفين فأرشدهم إلى طريق تفريجها فجاء الأمر كذلك » ، ثم تعقب الحافظ ذلك بقوله:« وهذا مشكل جدًا ولو حُمِل على ظاهره لكان هؤلاء صحابة ولأمكن بقاء الصحبة إلى يوم القيامة ويعكر عليه أن جمعًا جمًا رأوه في المنام ، ثم لم يذكر واحد منهم أنه رآه في اليقظة وخبر الصادق لا يتخلف » (فتح الباري) (12/385).

أما حديث (من رآني في المنام فسوف يراني) فهو "مبتور", والراوي نفسه لم يذكر (فسوف يراني) وسكت, إنما قال في روايته عن حديث النبي: ( من رآني في المنام فسوف يراني أو لكأنما رآني في اليقظة ) وهذه التكملة تدل على وقوع الشك في رواية الراوي, لإن رواية البخاري ليس فيها هذا اللفظ (فسوف يراني) إنما لفظ البخاري هو (فقد رآني) فقط, من غير زيادة ولا نقصان.
لو قرأت الجواب جيداً لوجدتي فيه جوابٌ عن إشكالك!
قلت لك: أما رؤية النبي صلى الله عليه وسلم للأنبياء وصلاته بهم، فهذا من معجزاته التي اختصه الله بها
( ولا يُفهم من ذلك إلا يكون يقظة يا رعاك الله).
التوقيع
((المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده))
أبو المنذر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-Dec-2009, 02:41 PM   #9
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
رقم العضوية: 9034
المشاركات: 125
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 9034
عدد المشاركات : 125
بمعدل : 0.03 يوميا
عدد المواضيع : 6
عدد الردود : 119
الجنس : ذكر

افتراضي

بسم الله الرحمان الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين،،

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،

بارك الله في الجمع المبارك

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
خلف الشهيد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 12:18 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir