أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: القسم العام ::. > الملتقى المفتوح
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-Aug-2007, 11:40 AM   #1
عضو متميز
افتراضي فوائد للشيخ الراجحي .

من فوائد الشيخ عبدالعزيز الراجحي حفظه الله على تفسير ابن كثير رحمه الله :

1/جاء في التفسير: ( ويقال لها-الفاتحة- الرقية؛ لحديث أبي سعيد في الصحيح حين رقي بها الرجل السليم فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: " ومايدريك أنها رقية "؟)
قال الشيخ معـلقاً:
سمي اللديغ سليماً تفاؤلاً له بالسلامة ، وإلا هو ليس بسليم. كما تسمى الصحراء مفـــازة ، وهي ليست بمفازة هي مَهلَـكة وإنما تفاؤلاً بالفوز والسلامة بقطعها . فالعرب تستعمل الشيء بضده تفـاؤلاً.


2 / ( وسميت أم الكتاب ؛ لأنه يبدأ بكتابتها في المصاحف ويبدأ بقرائتها في الصلاة ، وقيل : إنما سميت بذلك لـــرجوع معاني القرآن كله إلى ماتضمنته . قال ابن جرير : والعرب تسمي كل جامع أمر أو مقدم لأمر إذا كانت له توابع تتبعه وهو لها إمام جامع ( أمــــاً )، فتقول للجلدة التي تتبع الدماغ أم الراس ، ويسمون لواء الجيش ورايتهم التي يجتمعون تحتها أمــاً).
قال الشيخ عن القول الثاني : وهذا الصحيح ، والعرب تسمي الأصل الذي له جوامع أما ؛ ومنه سميت الأم أما لأن الطفل يؤول ويرجع إليها. والفاتحة تسمى أم الكتاب لأن معاني القرآن ترجع إليها.أ.هـ
التوقيع
الرضا بالقدر جنة الدنيا، ومستراح العابدين، وباب الله الأعظم.


التعديل الأخير تم بواسطة معالي ; 05-Nov-2007 الساعة 01:47 AM.
معالي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20-Aug-2007, 07:41 PM   #3
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 158
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 673
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 158
عدد المشاركات : 673
بمعدل : 0.14 يوميا
عدد المواضيع : 156
عدد الردود : 517
الجنس : أنثى

افتراضي

وإياكم
سلسلة ميراث الأنبياء (البرنامج 5) Cd
دروس الشيخ عبدالعزيز الراجحي
تفسير سورتي الفاتحة والبقرة من تفسير ابن كثير
التوقيع
الرضا بالقدر جنة الدنيا، ومستراح العابدين، وباب الله الأعظم.

معالي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20-Aug-2007, 07:49 PM   #4
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 158
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 673
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 158
عدد المشاركات : 673
بمعدل : 0.14 يوميا
عدد المواضيع : 156
عدد الردود : 517
الجنس : أنثى

افتراضي


الموقع على هذا الرابط
http://www.alagidah.com/vb/showthread.php?t=823
التوقيع
الرضا بالقدر جنة الدنيا، ومستراح العابدين، وباب الله الأعظم.

معالي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-Aug-2007, 02:32 AM   #5
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 68
المشاركات: 2,824
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 68
عدد المشاركات : 2,824
بمعدل : 0.60 يوميا
عدد المواضيع : 540
عدد الردود : 2284
الجنس : ذكر

افتراضي

جميل جدا , ونحن في انتظار المزيد من فوائدك .

التوقيع
للإشتراك المجاني في رسائل جوال ضد التغريب أرسل كلمة مشترك للرقم ( 0551915972 ) لشريحة سوى فقط , أوللإشتراك في الواتس آب لكل شرائح الجوال.
http://majles.alukah.net/showthread.php?t=86061
زين العابدين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-Oct-2007, 07:18 AM   #6
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 158
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 673
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 158
عدد المشاركات : 673
بمعدل : 0.14 يوميا
عدد المواضيع : 156
عدد الردود : 517
الجنس : أنثى

افتراضي تابع الفوائد

3/ وروى أبو هريرة رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( ان الله عز وجل كتب كتابا قبل أن يخلق الخلق : إن رحمتي سبقت غضبي . فهو عنده فوق العرش ).

الحديث رواه الشيخان وغيرهما، وفيه إثبات العندية (فهو عنده فوق العرش) دل على أن الله فوق العرش ففيه إثبات الفوقية
ففي الحديث إثبات أربع صفات : الكتابة (كتب كتابا) ، والرحمة ، والغضب ، والعلو والفوقية.

النصوص الكثيرة دلت على أن العرش سقف المخلوقات ليس فوقه شيء ، والله فوق العرش، وفي هذا الحديث أن الكتاب فوق العرش فكيف الجمع بينهما ؟

الجواب : أن هذا الحديث خاص استثنى هذا الكتاب بأنه فوق العرش ، أما بقية النصوص_في أنه سقف المخلوقات_ عامة ، فالخاص يقضي على العام .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من شرح الشيخ لكتاب الاقتصاد في الاعتقاد للمقدسى.
التوقيع
الرضا بالقدر جنة الدنيا، ومستراح العابدين، وباب الله الأعظم.


التعديل الأخير تم بواسطة معالي ; 05-Nov-2007 الساعة 01:50 AM.
معالي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 02:19 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir