أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم العقيدة ::. > الملتقى العلمي لدراسة العقيدة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-Jul-2008, 06:52 PM   #1
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
رقم العضوية: 263
المشاركات: 88
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 263
عدد المشاركات : 88
بمعدل : 0.02 يوميا
عدد المواضيع : 6
عدد الردود : 82
الجنس : ذكر

إرسال رسالة عبر MSN إلى موسى العنزي
افتراضي الذكر عقب الصلاة





بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

عن وراد مولى المغيرة بن شعبة قال:أملى علي المغيرة بن شعبة في كتاب
إلى معاوية:أن النبي – صلى الله عليه وسلم- كان يقول في دبر كل صلاة مكتوبة:"لا إله إلا الله وحده لاشريك له،له الملك وله الحمد،وهو على كل شيء قدير. اللهم لا مانع لما أعطيت،ولا معطي لما منعت،ولا ينفع ذا الجد منك الجد "{ البخاري(884 و6330و6615و7292،ومسلم(593)}.
ثم وفدت بعد ذلك على معاوية،فسمعته يأمر الناس بذلك.
المعنى الإجمالي:
كتب معاوية بن أبي سفيان إلى المغيرة بن شعبة-وكان أميره على الكوفة-أن اكتب لي بحديث سمعته من رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ،فكتب إليه المغيرة رضي الله عنهما بهذا الحديث،الذي جمع أنواع التوحيد والثناء على الله،و إثبات التصرف والقهر بيد الله،كما اشتمل على حكم نبوية جليلة.
فذكر المغيرة –رضي الله عنه-،أن النبي –صلى الله عليه وسلم- بعد الفراغ من الصلاة المكتوبة – يوحد الله بنفي كل معبود سواه،ويثبت العبادة لله وحده،لأنه الواحد الذي ليس له شريك في ملكه وعبادته، وأسمائه وصفاته،و أن التدبير كله بيده، فلا مانع لما أعطى، و لا معطي لما منع،ولا يغني صاحب الحظ والغنى حظه وغناه منه شيئا.
مما يؤخذ من الحديث:
استحباب هذا الدعاء عقب الصلوات المكتوبات.
اشتمل هذا الدعاء على توحيد الله ونفي الشريك معه،وإثبات الملك المطلق،و الحمد الكامل،و القدرة التامة له سبحانه وتعالى . كما أن فيه توحده بالتصرف والقهر،وأن كل شيء بيده، فقد جمع توحيد الإلهية والربوبية،والأسماء والصفات.
منقول من كتاب " تيسير العلام شرح عمدة الأحكام" للشيخ عبدالله آل بسام رحمه الله .

التعديل الأخير تم بواسطة موسى العنزي ; 15-Jul-2008 الساعة 11:16 PM.
موسى العنزي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 02:47 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir