أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم العقيدة ::. > الملتقى العلمي لدراسة العقيدة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-Sep-2006, 09:56 PM   #1
عضو مؤسس
الفرق بين قيام الحجة وفهم الحجة

الفرق بين قيام الحجة وفهم الحجة

لشيخ الإسلام: محمد بن عبد الوهاب ( رحمه الله )

بسم الله الرحمن الر حيم

إلى الإخوان...

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وبعد...

ما ذكرتم من قول الشيخ: (كل من جحد كذا وكذا، وقامت عليه الحجة)، وأنكم شاكون في هؤلاء الطواغيت وأتباعهم، هل قامت عليهم الحجة؟
فهذا من العجب! كيف تشكون في هذا وقد أوضحته لكم مرارا؟!

فإن الذي لم تقم عليه الحجة؛


هو الذي حديث عهد بالإسلام، والذي نشأ ببادية بعيدة.


أو يكون ذلك في مسألة خفية، مثل الصرف والعطف.

فلا يكفر حتى يعرف.

وأما أصول الدين، التي أوضحها الله وأحكمها في كتابه؛ فإن حجة الله هو القرآن، فمن بلغه القرآن فقد بلغته الحجة.

ولكن أصل الإشكال؛ أنكم لم تفرقوا بين قيام الحجة، وبين فهم الحجة.

فإن أكثر الكفار والمنافقين من المسلمين؛ لم يفهموا حجة الله مع قيامها عليهم، كما قال تعالى: {أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً}.

وقيام الحجة نوع، وبلوغها نوع، وقد قامت عليهم، وفهمهم إياها نوع آخر; وكفرهم ببلوغها إياهم، وإن لم يفهموها.

إن أشكل عليكم ذلك؛ فانظروا قوله صلى الله عليه وسلم في الخوارج: (أينما لقيتموهم فاقتلوهم)، وقوله: (شر قتلى تحت أديم السماء)، مع كونهم في عصر الصحابة، ويحقر الإنسان عمل الصحابة معهم، ومع إجماع الناس؛ أن الذي أخرجهم من الدين هو التشدد والغلو والاجتهاد؛ وهم يظنون أنهم يطيعون الله، وقد بلغتهم الحجة، ولكن لم يفهموها.

وكذلك قتل علي رضي الله عنه الذين اعتقدوا فيه، وتحريقهم بالنار، مع كونهم تلاميذ الصحابة، ومع عبادتهم وصلاتهم وصيامهم، وهم يظنون أنهم على حق.

وكذلك إجماع السلف؛ على تكفير غلاة القدرية وغيرهم، مع علمهم وشدة عبادتهم، وكونهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا، ولم يتوقف أحد من السلف في تكفيرهم لأجل كونهم لم يفهموا.

فإن هؤلاء كلهم لم يفهموا.

إذا علمتم ذلك؛ فإن هذا الذي أنتم فيه كفر، الناس يعبدون الطواغيت، ويعادون دين الإسلام، فيزعمون أنه ليس ردة، لعلهم ما فهموا الحجة، كل هذا بين.

وأظهر مما تقدم؛ الذين حرقهم علي، فإنه يشابه هذا.

وأما إرسال كلام الشافعية وغيرهم؛ فلا يتصور يأتيكم أكثر مما أتاكم، فإن كان معكم بعض الإشكال، فارغبوا إلى الله تعالى أن يزيله عنكم.

والسلام.
[الدرر السنية 10/94 - 95]

سعد الماجد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-Jul-2007, 07:48 PM   #2
عضو متميز
افتراضي

معذرة لدي بعض الإستفسارات :
هل التأول مانع من لحوق حكم الكفر ؟
وهل فرق الشرع بين قتال الفئة الباغية ، والممتنعة ، والمرتدة ؟
وهذا رابط عن العذر بالجهل ، وفيه إشارة لرابط آخر كنت قد تكلمت فيه على الفرق بين فهم الحجة وبلوغها :
http://forum.turath.com/showthread.php?t=1260


التعديل الأخير تم بواسطة إدارة الملتقى ; 07-Jul-2007 الساعة 11:38 PM. سبب آخر: نرجو عدم حصر المشاركة في أشخاص بعينهم
أبو المنذر المنياوي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 15-Jul-2007, 01:07 PM   #3
عضو مؤسس
افتراضي

لعله يفرد فيه حديث خاص في المستقبل ، ويمكنك الرجوع إلى الكتب التالية:
1- كتاب ضوابط التكفير ، للدكتور : عبدالله القرني
2- نواقض الإيمان القولية والعملية ، للدكتور : عبدالعزيز العبد اللطيف
3- نواقض الإيمان الاعتقادية وضوابط التكفير عند السلف ، للدكتور : محمد الوهيبي

التوقيع
[IMG]http://www.alsaqr.com/tawqee3/sob7ank.gif[/IMG]
سعد الماجد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 01:23 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir