أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم الملل والمذاهب المعاصرة ::. > ملتقى دراسة الملل والمذاهب المعاصرة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-Jul-2009, 05:16 PM   #1
عضو متميز
افتراضي الصوفية - 5 - طرق الصوفية

الطرق الصوفية( ):
بعد أن تكلمنا فيما سبق عن نشأة الصوفية وأفكارها لمسنا من ذلك اختلاف المدارس وهذا يعني بالطبع اختلاف الوجهات وظهور رواد لكل اتجاه.. وهذا التطور ظهر على شكل فرق صوفية متعددة، وباعتبار أنه لا يوجد فكر معين أو قواعد عقائدية أو فقهية ثابتة ومعترف بها من قبل الجميع تجمع الصوفية وتضويهم تحتها لذلك فلم يكن بالإمكان تمييزهم إلا باسم شيخهم ومن هنا كانت تظهر الفرق بأسماء الشيوخ، فهي تقديس أشخاص إذن وقد ظهرت الطرق الصوفية بعد فترة زمنية غير بعيدة جداً عن نشوء الفكر الصوفي فقد أسس الإيراني أحمد البرهمي نظاماً للدراديش "الصوفية" عام 430هـ وفي فترة قريبة من هذا التاريخ كان القشيري قد كتب في رسالتة عن عدد غير قليل من طرق التربية الصوفية ثم بدأت الطرق بالانتشار.
وقدعباراتنا شتى وحسنك واحد ... ... ... وكل إلى ذاك الجمال يشير(3)
ويقول محمود أَبو الفيض المنوفي(4):
...وِاذا فني العبد عن الأغيار، كملت معرفته لبقائه مع الحق...وإذا وصل من المعرفة إِلى هذا الحد من التمكن شارف عين الجمع -أي: الحقيقة- وصار الجمع له حالًا...وهذا المعنى هو مرمى نظر الصوفية، وكل ما صنفوه ودونوه وامروا به ونهوا عنه في أقوال وأفعال وأحوال، إِنما هي وسائل إِلى هذا المقصد الشريف، والمقام المنيف(5)...
ويقول عبد القادر عيسى(6):
...وإن الطريق واحدة في حقيقتها، وإن تعددت المناهج العملية، وتنوعت أساليب السير والسلوك، تبعاً للاجتهاد وتبدل المكان والزمان، ولهذا تعددت الطرق الصوفية، وهي في ذاتها وحقيقتها وجوهرها واحدة(7)...
ويقول عبد الحليم محمود (الشيخ الأكبر) شيخ الجامع الأزهر:
...وفي الناس من يرى أن التصوف مذاهب وفرق وطوائف، ولكن هذا التفكير المنحرف تأتى إِلى القائلين به من نظرتهم إلى علم الكلام وإلى الفلسفة؛ ففي علم الكلام: أشاعرة ومعتزلة ومشبهة، وفي الفلسفة: أرسطيون وإِفلاطونيون وديكارتيون...و
ورغم هذا الإنكار لتعدد الفرق الصوفية فقد عد الأستاذ محمود عبد الرؤوف القاسم رحمه الله تعالى أكثر من 140 طريقة صوفية
ولكني سأتطرق في هذه العجالة لأربع طرق فقط هي الأهم الطرق الصوفية والأكثر انتشاراً باعتبارها تغني عن دراسة البقية؛ وهذه الطرق المختارة تم اختيارها على أساس جغرافي تقريبي فالتجانية تنتشر في افريقية والرفاعية والقادرية في البلاد العربية وجنوب آسيا واليكتاشية في تركيا وألبانيا والبوسنة وبين بعض مسلمي أوربا الذين أسلموا أيام الدولة العثمانية ، وكما ذكرنا لا يوجد في الغالب خلاف فقهي أساسي بين أصحاب الطرق الصوفية،لأنهم أصلا ليسوا أبناء مذهب فقهي واحد ،
ما الذي يميز طريقة عن طريقة أخرى:
بما أنه لا توجد عندهم أسس فكرية يختلفون عليها وهم إنما يختلفون بالشكليات فقط لذلك نرى أن أسس التميز بين الطريقة والأخرى أسساً أكثر من هشة وهي:
1. اسم الشيخ فلا بد لكل طريقة من الانتساب لشيخ.
2. الذكر: وهو عبارة عن دعاء ركيك مصطنع منسوب إلى الرسول  وكل شيخ يزعم أنه تلقى الدعاء إما وحياً أو كشفاً أو محادثة من الرسول  وكل شيخ يعطي لدعائه من الفضائل ما يجعل هذا الدعاء مدخلاً للجنة بغير حساب "إن كان صاحبه صادقاً" أو ما يجعل الله تعالى يخسف الأرض بالكاذبين لو كان محاسباً الناس في حياتهم الدنيا عن كل أكاذيبهم.
3. الخرقة : وهي قطعة قماش ذات لون معين يميز كل طريقة عما سواها فانظر رحمك الله على هذا الأسس العقائدية المميزة التي تجعل انتقال المريد من طريقة إلى أخرى مطروداً من رحمة الله عند بعض هؤلاء.
وبعد بيان هذه المميزات أتحدث عن أهم الطرق الصوفية بإذن الله:
الطريقة التيجانية:
-التسمية:
سميت هذه الطريقة بالتيجانية نسبة إلى شيخها فهو أحمد بن محمد بن المختار التيجاني من مواليد بلدة تسمى "توجين" ولد بها عام 1150هـ وقريته من قرى البربر.
وكعادة كل مشايخ الصوفية الذين يلصقون أنسابهم بآل البيت أو بالرسول الكريم  فقد اعتبر التيجاني نفسه من آل بيت الرسول الكريم  بتصديق الرسول نفسه.
فقد نقل عنه تلميذه علي حرازم في كتاب له أسماه جواهر المعاني قال: سأل سيد الوجود وعلم الشهود  في كل نفس مشهود عن نسبه وهل هو من الأبناء الأولاد أو من الآل الأحفاد فأجابه رسول الله  أنت ولدي حقاً،كررها ثلاثاً وقال: نسبك إلى الحسن بن علي صحيح، ويعلق صاحب جواهر المعاني قائلاً: وهذا السؤال من سيدنا - رضي الله عنه - لسيد الوجود  يقظة لا مناماً( ). أ.هـ.
وتأتي أهمية هذا النسب باعتباره سنداً يقوي شعائر الطريقة وأقوالها.
العقيدة التيجانية: تنتمي الطريقة التيجانية في نهجها الاعتقادي إلى مدرسة وحدة الوجود، حيث يرى مشايخها أن لا معبود بحق سوى الله، مهما تعددت مظاهر هذا المعبود.
يقول ابن حرازم في كتاب جواهر المعاني الذي يشكل مع كتاب رماح حزب الرحيم مجموعة أفكار الطريقة التيجانية يقول فيه: فكل عابد أو ساجد لغير الله في الظاهر، فما عبدولا سجد إلا الله تعالى لأنه "أي الله" هو المتجلي في تلك الألباس، أو تلك المعبودات كلها تسجد لله تعالى وتعبده وتسبحه خائفة من سطوة جلالته سبحانه وتعالى، ولو أنها برزت لعبادة الخلق حتى يعبدها الخلق بدون تجلية فيها لتحطمت في أسرع من طرفة عين لغيرته تعالى لنسبة الألوهية إلى غيره قال سبحانه وتعالى لكليمه موسى: "إنني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدنِ" والإله في اللغة هو المعبود بالحق، وقوله "لا إله" يعني لا معبود غيري، وإن عَبد الأوثان مَن عَبدها فما عَبد غيري ولا توجهوا بالخضوع والتذلل لغيري.
مناقشة هذا النص:
أول تساؤل يتساءله هذا المرء بعد إدراك هذا النص: إذا كانت العبودية والتوحيد هكذا فلماذا أرسل الله تعالى محمداً، ولماذا تحمل المشاق، ولماذا عاند قومه، ومن أجل أي شيء تحمل ياسر وامرأته وعمار وبلال وغيرهم ما تحملوا من تعذيب، لماذا حوصر النبي  ومن معه في الشعب، لماذا حصل كل هذا ولا فرق بين أن يتوجه العابد بعبادته لله، وبين أن يتوجه بعبادته لله أو اللات والعزى وهبل.
إذا كانت العبادة عندهم هي لله في كل أشكالها فما معنى أن يأمر الله في قرآنه رسوله محمداً بالقيام بالتبليغ وما معنى أن يهدد أولئك الذين كانوا يعبدون اللات والعزى بقوله تعالى:  يَا أَيُّهَا الْمُدَّثِّرُ 1- قُمْ فَأَنذِرْ 2- وَرَبَّكَ فَكَبِّرْ 3- ويستمر في الآيات إلى أن يقول: ذَرْنِي وَمَنْ خَلَقْتُ وَحِيدًا 11- سَأُرْهِقُهُ صَعُودًا[17- سورة المدثر]" إذن على أي أساس يتلقى الوليد أو من نزلت به هذه الآيات مثل هذا التهديد ما دام لم يعبد إلا الله، وما دام قد بين أنه ما عبدهم إلا ليقربوه من الله زلفى!!
ما معنى أم الكتاب، ما معنى إياك نعبد وإياك نستعين؟!! أليس كل تساؤل من هذه التساؤلات لينبئ بذاته أن معتقد القول بوحدة الوجود "إن أدرك ما يعتقد" معاند لكتاب الله العظيم.
قد علمنا أن المؤمن غيور على عرضه، وقد بين الرسول الكريم  أنه هو أغير من جميع المسلمين على أعراضهم وأن الله تعالى أغير منه  إذن فقمة الغيرة على أعراض المسلمين هي عند الله تعالى فهو أغير منا بما لا ندركه، وعرفنا هذا ببيان الرسول الكريم  ولكن بالرغم من كل ذلك فإن جريمة الزنا وقعت وتقع في المجتمعات الإسلامية فإذا كان التعليل عند الصوفية أن من يعبد غير الله لا يعبد إلا استجابة لله لأن الله غيور فلو عبد غيره من غير إذنه لخسف بهم وعلى هذا الأساس استنتجت الصوفية أن عبادة غير الله ما هي إلا عبادة الله.
فهل يكون ما تم من جرائم زنا هو بإرادة الله التشريعية، وبتجلية الله نستغفر الله من ذلك لأنه هو أغيرنا على أعراضنا والجريمة قد وقعت فالغيرة حاصلة عند الله والفعل حاصل من العباد تماماً كما في مسألة عبودية الأصنام، فما معنى ذلك؟!! ولا تعليق أكثر من ذلك ...
عقيدة التيجانية بالرسول الكريم  :
يظهر أصحاب الطريقة التيجانية اعتقادات باطلة تجاه الرسول  فهم يزعمون أنه خص شيخهم بما لم يخص به أحداً. فهو أي الرسول  يأتي الشيخ ويحادثه حقيقة يقظة لا مناماً.
ومن أمثلة ذلك:
1- قال في جواهر المعاني: قال - رضي الله عنه -: "أي الشيخ أحمد التيجاني" أخبرني الوجود أي الرسول  يقظة لا مناماً قال لي أنت من الآمنين ومن رآك من الآمنين إن مات على الإيمان.
2- وقال سيد الوجود للشيخ التيجاني "أنت ولدي حقاً".
3- وقال التيجاني عند الصلاة المسماة بياقوتة الحقائق: هي إملاء من رسول الله  من لفظه الشريف يقظة لا مناماً.
4- قال التيجاني رأيته مرة  وسألته عن الحديث الوارد في سيدنا عيسى عليه السلام فقلت له: ورد عنك روايتان صحيحتان واحدة قلت فيها يمكث بعد نزوله أربعين. وقلت في الأخرى سبعاً، ما الصحيحة منها؟ قال رواية السبع( ).
مناقشة هذه المسألة:
الرد على هذه المسألة مأخوذ من نقاش دار بين تقي الدين الهلالي وكان من أتباع الطريقة التيجانية ثم تركها بهداية الله وفضله، وبين محمد بن العز العلوي وأنا أنقلها باختصار وهذا يستلزم يسير التصرف دون الإخلال بالمعنى بإذن الله..
1) الرد الأول على ادعاء رؤية الرسول هو:
‌أ- أنه بعد وفاة الرسول الكريم  حصل خلاف بشأن مسألة الخلافة "الإمامة" بين المهاجرين والأنصار، بل وبين المهاجرين أنفسهم، حتى شغل الصحابة وهم خير القرون عن دفن النبي  فكيف لم يظهر لهم ويفض النزاع ويعين لهم خليفة، وكيف يترك هذا الأمر وهو من الأمور العظيمة في حياة الأمة الإسلامية إن لم نقل من أعظمها، إن كان يكلم الناس يقظة لا مناماً؟!! علماً أن ظهوره لمثل هذه المسألة أهم بكثير من ظهوره لأحمد التيجاني بعد مضي ألف ومائتي سنة ليقول له أنت من الآمنين.
‌ب- لماذا لم يظهر الرسول  لحل الخلاف الحاصل بين أخص خاصته، وهما أبو بكر الصديق الذي صدقه عندما كفر به الناس وكان عوناً له في دعوته، وبين بنته التي من صلبه والتي كان لها عنده مكانة خاصة وهي فاطمة بنت محمد وزوج علي بن أبي طالب - رضي الله عنهما-.
فأبو بكر أحب الناس إليه وفاطمة بضعة منه يسوءه ما أساءها فلو كان الرسول  ظاهراً لأحد فلماذا لا يظهر لأحد هذين الاثنين أبي بكر وفاطمة ويخبرهما بما يحل النزاع ويقضي عليه.
‌ج- وقع الخلاف بين عائشة زوج النبي وأم المؤمنين - رضي الله عنها - وأحب نسائه إليه "بعد خديجة" ومعها طلحة والزبير، وبين علي بن أبي طالب - رضي الله عنهم - من جهة أخرى حتى اندلعت الحرب وقتل فيها خلق من صحابة رسول الله  وعقر جمل أم المؤمنين فلماذا لم يقم الرسول الكريم  ويفض هذا النزاع، وهل هناك أخص عنده من عائشة المبرأة من السماء، المبشرة بالجنة، ومن علي الذي كان منذ نعومة أظافره وحدَّث الرسول  بفضائله الأحاديث الكثيرة، ووصفه بأنه بمنزلة هارون من موسى، بعد كل هذا لماذا لم يقم الرسول  لمثل هؤلاء ليحل ما بينهم من خلافات تتعلق بمستقبل الأمة الإسلامية وقام للتيجاني ليخبره بخصوصية "أنت ولدي حقاً".
‌د- وأضيف: إن كانت الأدعية التي علمها الرسول  للتيجاني ديناً فمعنى ذلك أن الرسول لم يبلغ الرسالة كاملة وقد خالف أمر الله عندما قال له  يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ  [67- سورة المائدة ] فلماذا يبلغ الرسول أحمد التيجاني بعد ألف ومائتي سنة من أمر الرسالة ما لم يبلغه أحداً قبله، وما هو مصير من مضى من المسلمين؟!
وإن لم يكن هذا من أمور الدين فهل قيام الرسول ومجيئه للتيجاني كان على سبيل التفكُّه أو المزاح؟! نستغفر الله من ذلك، ونعوذ به أن نجهل أو نضل.
‌ه- فيما يخص حديث نزول عيسى صحح الرسول  للسيد التيجاني إحدى الروايتين حيث سأل التيجاني بصراحة أيهما الصحيح فقال الرسول  رواية السبع، وبالمحاكمة إلى قول التيجاني يكون الرسول الكريم قد ترك الأمة 1200 سنة فيما يخص هذا الحديث وهي في حيرة من أمرها. ثم بعد ذلك بلَّغ الخاصة ولم يبلِّغ العامة بأمر الدين، وهو مأمور بتبليغ الرسالة للجميع فلماذا كلم التيجاني فقط ولم يعقد مؤتمراً لكبار الأولياء من رتبة التيجاني حتى يتواتر القول بالتصحيح نعم بالتصحيح لأن التيجاني يعتبر أن الرسول  صحح خطأ وأخبره بهذا التصحيح دون سواه.
‌و- قال الفوتي في كتابه: رماح حزب الرحيم: لا يكمل العبد في مقام العرفان حتى يصير يجتمع مع رسول الله  يقظة ومشافهة.
فالرؤية ليست محصورة بالتيجاني إنما هي بكل من بلغ مقام العرفان وهذا معناه أن كل الصحابة ومنهم علي وزوجته وولديه وكل خير القرون لم يصلوا إلى درجة العرفان فهم أقل إيماناً من التيجاني وتلاميذه ولو ثبت أن الرسول قابل أحداً من أصحاب القرون الأولى لحلت مشاكلهم التي نقرأها في سيرهم.
اعتقاد أهل الطريقة التيجانية بالقرآن:
زعم أهل الطريقة التيجانية أن سيدهم علَّمهم دعاء "صلاة" تفضل القرآن بستة آلاف مرة فما هو هذا الدعاء؟!
الدعاء هو: "اللهم صلِّ على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق الخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق الهادي إلى صراطك المستقيم، وعلى آله حق قدره العظيم.
قال صاحب كتاب رماح حزب الرحيم :يجب على قارئها أي هذه الصلاة أن يعتقد أنها من كلام الله وقال صاحب كتاب الدرة الخريدة: يعتقد المصلي أنها نزلت في صحيفة من نور أنزلت بأقلام إلهية وليست من تأليف زيد ولا عمر بل هي من كلامه سبحانه وتعالى وقال صاحب الجواهر قد سمعت شيخنا التيجاني يقول: ثم أمرني  بالرجوع إلى صلاة الفاتح لما أغلق فلما أمرني بالرجوع إليها سألته  عن فضلها فأخبرني أولاً أن المرة الواحدة منها تعدل من القرآن ست مرات، ثم أخبرني ثانياً أن المرة الواحدة تعدل من كل تسبيح وقع في الكون ومن كل ذكر ومن كل دعاء كبير أو صغير ومن القرآن ستة آلاف مرة لأنه من الأذكار( ).
وربما كانت هذه النصوص لا تحتاج إلى تعليق لوضوح ما فيها ولكن برغم كل هذا نقول وبالله التوفيق:
وهل هذا الدعاء من الدين إن كان الجواب نعم. فلماذا لم يبلغنا الرسول الكريم  ويدلنا على هذه الطريق السهلة للعبادة وهو الذي ماخُيِّر بين أمرين إلا اختار أيسرهما لأمته.. وهو الذي أُمر من قبل الله أن يبلغنا الدين. وهو الذي بين لنا ربنا وربه أن قد بلَّغ الرسالة وأدَّى الأمانة.. فقال تعالى:  الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا  [3- سورة المائدة] .
فكيف تكون النعمة قد تمت، ويكون الله قد ارتضى لنا الدين وعند الشيخ التيجاني نفائس وكنوز لا يستهان بها بحيث تستطيع أن تذكر الله في كل 40 ثانية ذكراً بعدد ذكر الكون جميعاً وقراءة القرآن ستة آلاف مرة!!!
وإن كانت هذه الأدعية ليست من الدين.. فعلى أي أساس تتنزل على التيجانية صحائف نورانية فيها كلام كتب بأقلام إلهية.. وهو أفضل من القرآن ولكنه نزل لفئة من الناس خاصة ربما لأنهم كانوا يهوداً ويزعمون أنهم شعب الله المختار....!!!
عقيدتهم باليوم الآخر:
قال الله تعالى:  فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ  [7- 8-سورة الزلزلة] ، وقال السيد التيجاني: من رآني دخل الجنة.
فعلى أي أساس يدخل من نعُمت عيناه برؤية التيجاني الجنة؟!
قال صاحب رماح حزب الرحيم: "...وليس لأحد أن يدخل أصحابه كافة الجنة بغير حساب، ولا عقاب لو عملوا من الذنوب ما عملوا وبلغوا من الذنوب ما بلغوا إلا أنا وحدي ووراء ذلك ما ذكر لي فيهم وما ضمنه لهم رسول الله  لا يحل ذكره ولا يُرى ولا يُعرف إلا في الآخرة..
ونقل مؤلف جواهر المعاني عن سيده التيجاني قوله: أسأل من فضل سيدنا رسول الله أن يضمن دخول الجنة بلا حساب ولا عقاب في أول الزمرة الأولى أنا وكل أب أم ولدوني من أبوي إلى أول أب وأم لي في الإسلام من جهة أبي ومن جهة أمي من كل ما تناسل منهم من وقتهم إلى أن يموت سيدنا عيسى بن مريم عن جميع الذكور والإناث وكل من أحسن إلي بإحسان حسِّيٍّ أو معنوي أو مثقال ذرة فأكثر وكل من عاونني من جميع هؤلاء أما من عاداني وأبغضني فلا، وكل من والاني واتخذني شيخاً أو أخذ عني ذكراً وكل من خدمني أو قضى لي حاجة.. وآباؤهم وأمهاتهم وأولادهم وبناتهم وأزواجهم يضمن لي سيدنا رسول الله  ولجميع هؤلاء أن يموت كل حي منهم على الإيمان والإسلام.. فقال له رسول الله  كل ما في هذا الكتاب ضمنته لك ضمانة لا تتخلف عنك وعنهم أبداً إلى أن تكون أنت وجميع من ذكرت في جواري في عليين.. وضمنت لك جميع ما طلبته ضماناً لا يخلف عليك الوعد فيها والسلام.. قال الشيخ وكل هذا واقع يقظة لا مناماً..
والأهم من ذلك قول التيجاني: أن الرسول  لا يفارقه يومي الاثنين والجمعة من كل أسبوع ومع الرسول سبعة أملاك وكل من رأى التيجاني في هذين اليومين تكتب الملائكة اسمه في رقعة من ذهب ويكون ناجياً أبداً ومن أهل السعادة حتى ولو كان كافراً عند مشاهدته للتيجاني فإنه لا بد وأن يموت على الإسلام وهذا كرامة من الله سبحانه حسب قوله هو( ).
بعد هذا كله لعل لسائل أن يسأل لماذا وضع الله الميزان إذن؟! فالعباد مهما عبدوا لم يعبدوا سوى الله، والأدعية أفضل من القرآن والجنة مضمونة بدون حساب ولا سؤال.. وليس أي مكان في الجنة إنما عليين فهل أكرم الله تعالى رسوله بمثل هذه الكرامة. وإذا كان الجواب نعم فلماذا قال لابنته فاطمة: يا فاطمة لا أملك لك من الله شيئاً.. وهل الثاني أفضل من فاطمة.. أترك الإجابة لكل قارئ يناقش ويحلل بنفسه والله المستعان...
وبعد أن رأينا عقائدهم في أصول الدين فلا عجب بعد ذلك أن ترى عندهم من الضلال ما ترى في أذكارهم وصلواتهم واعتقاداتهم بالأشخاص.
فقد وصل بهم الانحراف إلى تقديس الأشخاص تقديساً بلغ حد التأليه (ولا عجب في ذلك إذا كان كل وجود إنما هو وجود للإله) ومن مظاهر هذا التقديس قولهم عن سيد طريقتهم مثلاً: فسيدي أبو الفيض أي الشيخ تيجاني: أصل جميع الوسائل المتقدمة والمتأخرة، وشيخ المشايخ وبرزخ البرازخ، والمنبع الذي تنفجر منه العلوم والفيوض والمعارف، والأسرار لجميع الأولياء والأقطاب والعارفين والأحباب( ).
وقال في منية المريد:
لا شك أن شيخنا التيجاني مـمد كل عارف صمـداني
يعـطي ويمنع ويسلب فمن كمثله من الورى في ذا الزمن( )؟!


أما بدعهم في الأذكار والعبادات فكثيرة كاشتراط أوقات معينة وقراءات معينة بطريقة معينة.
ومما اشتهر عنهم صلاة جوهرة الكمال التي اشترطوا لقراءتها الطهارة المائية فلا تجوز قراءاتها بالتيمم وقد جازت الصلاة التي هي عمود الدين وجزء من الصلاة وقراءة القرآن والتسبيح والتحميد والتعظيم، فكل هذه جازت بالطهارة غير المائية عند عدم وجود المائية أما صلاتهم "جوهرة الكمال" فلا تجوز إلا بالطهارة المائية، وهذا يعني أنها أرفع قدراً من الصلوات وقراءة القرآن عندهم وإلا لما وضعوا لها شرطاً لم يشترط لقراءة القرآن أو للصلاة المكتوبة.
وصلاتهم هذه صاحبة تلك الأهمية هي: اللهم صلِّ على عين الرحمة الربانية، والياقوتة المتحققة الحائطة بمركز الفهوم والمعاني ونور الأكوان المكونة، الآدمي صاحب الحق الرباني، البرق الأسطع بمزون الأرياح المائلة لكل متعرض من البحور والأواني، ونورك اللامع الذي ملأت به كونك الحائط بأمكنة المكان اللهم صلِّ على عين الحق التي تتجلى منها عروش الحقائق عين المعارف الأقوم صراطك التام الأسقم اللهم صلِّ على طلعة الحق بالحق، الكنز الأعظم، إفاضتك منك إليك إحاطة النور المطلسم r وعلى آله صلاة تعرفنا بها إياه( ).
وفي هذا ما يكفي عن الفرقة التيجانية،،

عبد الرحمن نموس غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 12:51 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir