أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم الدراسات العليا::. > ملتقى طلاب الدراسات العليا > قضايا ومسائل
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-Jul-2009, 09:41 PM   #1
عضو متميز
افتراضي خواطر في الإبداع والتجديد والابتكار في كتابة بحوث العقيدة

بسم الله الرحمن الرحيم

هذه مجموعة خواطر في الإبداع والتجديد والابتكار في كتابة بحوث العقيدة ، وردت علي فدونتها ، أكتبها هنا لعل الله أن ينفع بها طلبة العلم .

وقبل البدء في ذكر تلك الخواطر ، أود بيان أن ليس المقصود هنا الإتيان بعقائد جديدة ومخالفة مذهب السلف الصالح القائم على الاتباع لا على الابتداع ، ولكن المقصود كيف أكتب بحثا إبداعيا ، فيه تجديد وابتكار عما كتب ودون سابقا ، وبالتالي يصبح للبحث قيمة علمية ، ويثري الفكر والمكتبة الإسلامية ، وينتفع به القارىء والمطلع عليه . ولا يصبح مجرد إعادة وتكرار لما سبق وكتب ودون في هذا المجال .

وتلك الخواطر يمكن أن تلخص في النقاط الآتية :

1- شرح مذهب أهل السنة وإيضاح جوانب قد تكون غامضة في بعض المسائل على نحو غير معهود ، يكون للتيسير والتسهيل نصيب وافر فيه . فالتيسير والتسهيل وإيصال الفكرة بيسر والسهولة هذا نوع من الإبداع .

2- بيان موقف أهل السنة من قضية ما من القضايا الحادثة . وهذه يمكن أن نمثل لها بالبحوث المعدة عن المسائل المعاصرة كالحداثة ونحوها من المسائل ، وهذه البحوث إبداعها يبدأ من عنوانها .

3- ربط المسائل بعضها ببعض ، الأصول بالفروع والجذور ، ورسم الصورة بشكل متكامل في تقرير المسائل ، هذا أيضا نوع من الإبداع الدال على حسن التصور .

4- ترتيب المسائل ترتيبا جديدا غير مسبوق . كثير من المسائل تفتقر إلى الترتيب الجيد في أثناء عرضها ، فجودة الترتيب نوع من الإبداع ، وهو يصب في صالح التيسير والتسهيل .

5- ابتكار أدلة جديدة على المسائل ، وخاصة المسائل الحادثة ، فكون الباحث يستطيع أن ينزل الحكم الشرعي من الدليل على المسألة الحادثة ، فهذا نوع من الإبداع في البحث العلمي .

6- نقد فكرة شائعة في مذهب السلف أو الفرق . كون فكرة (ما) تسود في فترة (ما) ، ويتم تبنيها من قبل بعض طلبة العلم وربما بعض العلماء ، هذا لا يجعل الفكرة صحيحة ، وهنا يحتاج الباحث إلى التدقيق في الأفكار قبل تدوينها ويتأكد من صحتها ، حتى وإن كانت تبدو له من قبل مسلمة . مثال: قبل عام 1404هـ كانت تسود فكرة أن الأشاعرة لا يخالفون السلف إلا في مسائل ثلاث أو أربع ، حتى كتب الدكتور سفر بحثه المصغر عن الأشاعرة وبين خلافهم في بضع عشرة مسألة .

7- الرد على مالم يرد عليه من شبه (المخالفين لمذهب السلف ) ، أو إيراداتهم واعتراضاتهم على ما ذكره أهل السنة من الأدلة ، فابتكار الرد نوع من الإبداع أيضا .

أخيرا لا أدعي أني استوعبت طرق الإبداع في كتابة بحوث العقيدة ، ولكنها كما أسلفت خواطر ودونتها . والله أعلم .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-Jul-2009, 10:01 PM   #2
عضو متميز
افتراضي



بارك الله فيكم
التوقيع
أعط العلم كلّك يعطك بعضه
ريما غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 26-Jul-2009, 11:15 PM   #3
عضو نشيط
افتراضي

فائدة قيمة ، اعتبرها منارات في طريق البحوث
نفع الله بها

طلال الهلفي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 27-Jul-2009, 04:38 AM   #4
عضو متميز
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة توفيق بن إبراهيم مشاهدة المشاركة
6- نقد فكرة شائعة في مذهب السلف أو الفرق . كون فكرة (ما) تسود في فترة (ما) ، ويتم تبنيها من قبل بعض طلبة العلم وربما بعض العلماء ، هذا لا يجعل الفكرة صحيحة ، وهنا يحتاج الباحث إلى التدقيق في الأفكار قبل تدوينها ويتأكد من صحتها ، حتى وإن كانت تبدو له من قبل مسلمة .

مثال: قبل عام 1404هـ كانت تسود فكرة أن الأشاعرة لا يخالفون السلف إلا في مسائل ثلاث أو أربع ، حتى كتب الدكتور سفر بحثه المصغر عن الأشاعرة وبين خلافهم في بضع عشرة مسألة .
جزاكم الله خيرا على هذه الفوائد

سبحان الله أنا مستغرب من وقوع هذا المثال !
ها هذا يعني انه لم يقرأ احد (معتبر) كتب ابن تيمية في الرد على الاشاعرة ؟!
أم نقول أن الاشاعرة فرقة قديمة أو يوجدون في بلاد مثل تنزانيا !
التوقيع
النخلة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 27-Jul-2009, 12:24 PM   #5
عضو متميز
افتراضي

الأخت الفاضلة الأستاذة ريما شكر الله لك مروركِ ودعاءكِ
الأخ الفاضل الأستاذ طلال الهلفي شكر الله لك مرورك وعاءك
الأخ الفاضل الأستاذ (النخلة) شكر الله لك مرورك ودعاءك

تعقيبا على ما ذكرت :( هذا يعني انه لم يقرأ احد (معتبر) كتب ابن تيمية في الرد على الاشاعرة )
قرأ كتب شيخ الإسلام علماء معتبرون ، ولكن كما تعرف مسألة الصفات والقرآن من أشهر المسائل التي ترددت عند شيخ الإسلام في رده على الأشاعرة ، فلكثرة ترددها أخذت حجما غطى على بقية المسائل ، حتى ساد مفهوم أن الأشاعرة لا يخالفون إلا في هذه المسائل . ولم يأت باحث قبل (د.سفر) يجمع تلك المسائل لتكون واضحة المعالم في خلاف الأشاعرة لعقيدة السلف .

وقولك : ( سبحان الله أنا مستغرب من وقوع هذا المثال )

لا تستغرب هناك أمثلة أخرى ، فبعض المفاهيم سائدة وهي مخالفة للصواب ، ولعلي أذكر بعضها في تكلمة المقالة .
(وللخواطر بقية ) والله أعلم .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 27-Jul-2009, 01:31 PM   #6
عضو متميز
افتراضي

كنت أشرت في التعقيب السابق إلى تكملة للخواطر ، والتكملة في الحقيقة هي نماذج عملية يستطيع الباحث أن يقتدي بها في تطبيق تلك الأفكار ، ومعلوم أهمية النماذج ، فهي التطبيق العملي للكلام النظري المذكور سابقا .

وقبل البدء بذكر بعض النماذج ، ينبغي أن نتنبه إلى أن ذكر أنموذج معين لا يعني الغض أو الطعن في بقية العلماء والباحثين المبدعين ، إنما الهدف هو توضيح الفكرة بذكر من طبقها دون طعن في غيره ، ومحاولة استيعاب المنهج والطريقة التي سار عليها لإعادة تطبيقها فيما نحتاج إليه .

1- الإبداع بالشرح والتيسير والتسهيل (والتلخيص). أبرز شخص تبادر إلى ذهني هنا هو (فضيلة الشيخ العلامة محمد بن عثيمين رحمه الله ) هذه الشخصية الفذة العميقة الفهم ، حقيقة ألم أر مثله في حسن فهمه واستيعابه ، وتيسيره وتسهيله ، وهنا يعنيني كتابان له في العقيدة :

الأول: فتح رب البرية بتلخيص الحموية - لنقرأ الأصل ، ثم لنقرأ الملخص ، ولنقارن لنجد الشيخ قد أتى بمقاصد شيخ الإسلام رحمه الله بأوجز لفظ وأوضح أسلوب ، فالشيخ قرأ الحموية ، وهضمها ، وأعاد صياغتها من جديد حتى صارت كأنها كتاب مستقل ، فكتابه أنموذج لحسن الفهم وجودة التلخيص والإحاطة بمقاصد المؤلف مع التيسير والتسهيل .

الكتاب الثاني: تلخيص التدمرية - وأقول فيه ما قلت في سابقه ، فقد فهمها فهما عميقا ، ولم يتأثر بالاستطرادات ، وذكر مقاصدها الأساسية ، وأي باحت شارح للتدمرية لابد أن يرجع لهذا التلخيص ؛ لأنه ليس مجرد تلخيص ، بل هو إعادة صياغة للتدمرية بأسلوب سهل ميسر . وعلى هذا فهذا الكتاب يصح أن يكون أنموذجا للإبداع في التيسير والتسهيل والتلخيص .

[كيف نستفيد مما سبق ]

ليس الغرض هنا مدح الشيخ رحمه الله ، فهو ليس بحاجة إلى مدحي وثنائي عليه ، ولكن الهدف هو الاقتداء بالشيخ في هذه الطريقة ، وعلى هذا ما أراد أن يبدع في التيسير والتسهيل (والتلخيص)، فليراجع هذين الكتابين ، ليتعرف على أسلوب الشيخ رحمه الله ومنهجة ، وذلك بالمقارنة بين الأصل (كتاب شيخ الإسلام ) والمختصر (كتاب ابن عثيمين) وينظر ماذا عمل الشيخ رحمه الله ، وكيف اختصر ويسر وسهل ويحتذي حذوه ، وهذا أوضح عند التطبيق في التدمرية عنه في الحموية ، بسبب كونها مقسمة ، فتسهل المقارنة بين الفصول . والله أعلم .

(يتبع )
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 27-Jul-2009, 03:49 PM   #7
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
رقم العضوية: 7426
المشاركات: 32
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 7426
عدد المشاركات : 32
بمعدل : 0.01 يوميا
عدد المواضيع : 4
عدد الردود : 28
الجنس : ذكر

افتراضي

جزاكم الله خيرا وكتب الله لكم المثوبة والاجر

سفيان المصري غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 28-Jul-2009, 07:51 AM   #8
مشرف وإداري2
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
رقم العضوية: 2004
المشاركات: 598
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 2004
عدد المشاركات : 598
بمعدل : 0.16 يوميا
عدد المواضيع : 20
عدد الردود : 578
الجنس : ذكر

افتراضي

د. توفيق
أحسنت وأبدعت ..
ننتظر تابع دُرِّك ، وفقك الله !

التوقيع
في ازديادِ العِلمِ إرغامُ العِدا . . . . وجَمـــالُ العِـلمِ إصلاحُ العَــمل
المُوَقِّع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jul-2009, 08:09 AM   #9
عضو متميز
افتراضي

أحسنت وبارك الله فيك

لعلي أكون أول من قرا مقالك - وذلك بعد إنزاله مباشرة - فعصرت مخي فلم أجد ولا مثال واحد , وها أنت أتيت لنا بالجديد , فأكمل بارك الله فيك .

التوقيع
للإشتراك المجاني في رسائل جوال ضد التغريب أرسل كلمة مشترك للرقم ( 0551915972 ) لشريحة سوى فقط , أوللإشتراك في الواتس آب لكل شرائح الجوال.
http://majles.alukah.net/showthread.php?t=86061
زين العابدين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jul-2009, 03:20 PM   #10
عضو متميز
افتراضي


الأخ الفاضل فضيلة الشيخ سفيان حفظه الله .
الأخ الفاضل فضيلة الشيخ المشرف (الموقع) حفظه الله
الأخ الفاضل فضيلة الشيخ زين العابدين حفظه الله
شكر الله لكم مروركم ودعاءكم وجعلني الله وإياكم من أهل الإخلاص والمتابعة والإحسان .

سأعود بعد قليل لمتابعة النماذج
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jul-2009, 03:47 PM   #11
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

متابعة للخواطر
حقيقة كان في ذهني أن أنقل فصلا من كتاب التدمرية وما يقابله من الملخص للشيخ ابن عثيمين رحمه الله ، وأسجل ملاحظات تكشف عن طريقة الشيخ رحمه الله في الشرح والاختصار ، ويستطيع الناظر فيه أن يلحظ عمل الشيخ خطوة خطوة ، ولكن رأيت أن هذا سيطيل هذه الخواطر ، ولعل أحد الباحثين يتكفل بهذا الموضوع ، أو لعلي أرجع إليه عند استكمال النماذج .

قبل أن أنتقل إلى النموذج الثاني هنا مسألة أحب أن أنوه عنها ، دائما ما تسجل رسائل في الجامعات عن المناهج (منهج فلان في العقيدة ) وطبعا لكل شخصية تدرس طريقة ومنهج ، ولكل دراسة هدف معين يتوخاه الباحث في بحثه ، فبعضهم هدفه فكّ الصلة بين العالم فلان وبين الأشعرية عن طريق بيان مذهبه وأنه ليس بأشعري (مثلا)أو صوفي ، ولكن بعض الأبحاث تكون في علماء متميزين في كتبهم وأبحاثهم ، والباحث يكتفي بدراسة آرائهم دون دراسة لطريقـتهم وخطوات إبداعهم ، فينتج بحثا تقليديا في العقيدة مثله مثل غيره من الأبحاث الموجودة المكتبات ، بل ربما - وبشكل غير مقصودة - أخفى الباحث إبداع العالم بطريقه عرضه التقليدية .

وأنا هنا لا أحمل الباحث المسؤولية كاملة عن هذا ، لكنه قضية مشتركه فيها أكثر من طرف والله أعلم .

نرجع للخواطر وأمثلتها ، وكنت وقفت على النموذج الثاني وهو الإبداع الذي يبدأ إبداعه من عنوانه ، وضربت على هذا مثالا ببحث الحداثة ، وعندما أقول بحث الحداثة فإنني أعني البحث الصغير أعده الدكتور عوض القرني بعنوان (الحداثة)، فإنه أول من فتق الكلام في الحداثة في باب الفرق والاتجاهات الفكرية ، فقبل عام 1408 هـ لم يكن أحد يعرف شيئا عما يسمى الحداثة ، وأقصد بذلك المختصين بالعقائد والفرق ، وكان إبداعا من الدكتور أن يكون متفطنا لهم ، عارفا بأحوالهم ، مطلعا على مقالاتهم ، متابعا لتحركاتهم ، وراصدا لإنتاجهم ، في الوقت الذي كانت فيه الأغلبية من طلبة العلم - بل وحتى العلماء - لا تكاد تعلم عنهم شيئا مع وجودهم بين أظهرنا ، وسيطرتهم على صحف ومجلات ونوادي أدبية ، فإدراكه لهذا الوجود الحداثي ، ورصده ومتابعته ، وتسجيل ذلك في كتاب هذا نوع من الإبداع.

أما كيف نستفيد من طريقة الدكتور ، فيمكن أن أشير إلى نقطة هامة ، فقد استخدم الدكتور منهجا علميا تجريبيا في إدراكته للاتجاه الحداثي وطبّقه .

والمنهج التجريبي يبدأ من الملاحظة ، وهي أهم عنصر هنا ، أن تلاحظ الظاهرة المعنية وترصدها ، وباقي الأمور تأتي بعد الملاحظة ، لكن كيف تستطيع أن تصل إلى الملاحظة ؟

الملاحظة في العادة تبدأ برصد الحركات الكلية للمجتمعات ، ملاحظة التغييرات التي تطرأ عليها ، وعدم الانجرار إلى متاهات الجزئيات ، ويكون موقع الباحث هنا خارجيا ، بمعنى ينظر إليه من بعيد وكأنه خارج عنه ، ليستطيع أن يلحظ الحركات الطارئة عليه ، ولا ينظر لكل حدث منفردا عن بقية الأحداث - ولو فعل فسيضيع نظره في الجزئيات الصغيرة - وتفوته الكليات الأهم ، والجزئيات سوف تنتظم لديه عند النظر الكلي ، وتتشكل له رؤية متكاملة للكليات والجزئيات ، ويحصل الإبداع ، وهذا من الفروق بين الباحث المبدع وغير المبدع .

والله أعلم .

(يتبع)
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jul-2009, 05:59 PM   #12
عضو متميز
افتراضي

ماشاء الله
الله يجزاكم خير شيخ توفيق...
نحن بحاجة ماسة لمثل هذه الخواطر والنصائح, لاحرمك الله أجرنا
طلب ورجاء
"نتمنى أن تبينوا لنا بأنفسكم أحسن الله إليكم طريقة الشيخ-ابن عثيمين- في تلخيصة لكتاب التدمرية"
ونكون لكم من الشاكرين الداعين

طالبةعقيده غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Aug-2009, 01:44 PM   #13
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم



الأخت الفاضلة الأستاذة (طالبة عقيدة) شكر الله لك مرورك ودعاءك



بالنسبة لطلبك ، لا أعدك وعدا جازما ، لكني سأحاول أن أضع بعض النقاط حول طريقة الشيخ رحمة الله بالمقارنة بين الأصل والشرح المختصر وإن كنت أحبذ أن يقوم كل باحث بنفسه بهذا العمل ؛ لأنه عند ذكر الطريقة مجردة قد لا تحصل الفائدة المتوخاة عند القارىء ، وبعض النقاط قد تكون تقليدية ، يعرفها القارىء مسبقا ولا تكسبه أي خبرة أو تجربة في مجال الشرح والاختصار ، بخلاف من يبحث عن المسألة بنفسه فإنه يستفيد أكثر من غيره بكثير ، وهذا مثل شخص يقرأ المصطلح ، ويعرفه قاعدة قاعدة ، وآخر يمارس عملية التخريج ودراسة النصوص والرجال ، فالأول علمه نظري ، وفائدته قليلة بالنسبة للثاني الذي اكتسب خبرة ومهارة في عملية التخريج من خلال الممارسة ، وهو يزيد على الأول بالخبرة والمعرفة التطبيقية .

المقصود عندما يحاول الباحث أن يكتشف طريقة الشيخ رحمه الله بنفسه ، فهذا أفيد له من مجرد سردها ، لأنه سوف يرى كيف سار الشيخ ، ويتتبع خطواته خطوة خطوة ، ويكون هذا التتبع بمثابة تدريب عملي للباحث على الشرح والاختصار المتقن ، مما يكسبه خبرة ومهارة تؤهله لمحاكاتها ، وينتج عن ذلك باحث مبدع يحسن البحث والشرح والاختصار .

(استطراد) على ذكر المصطلح والتخريج أذكر أنني درسته في المرحلة الثانوية (دراسة خاصة) ، والمرحلة الجامعية ، وكانت الدراسة تقليدية (نظرية وعملية) ، لكن أحد البحوث التي كلفت بها في مرحلة الماجستير كان أفيد لي من مجرد الدراسة .

كان البحث عبارة عن اختصار جزء من كتاب ميزان الاعتدال للذهبي ، وترجيح القول في الرجل بالنظر إلى الأقوال فيه - في نفس المرجع دون الرجوع إلى مصارد أخرى . طبعا لم أستغن عن كتاب الحافظ ابن حجر – مع أنه من المفترض أن لا أرجع له – وكنت بعدما أصل للحكم ، أرجع لكتاب تقريب التهذيب ، وأقارن ، هل اتفقنا أو اختلفنا ، فعند الاتفاق كنت استبشر وترتفع معنوياتي ، أني سائر على الطريق الصحيح ، وعند الاختلاف أعيد البحث ، لماذا قال ابن حجر هذا ؟ مالذي جعله يهمل هذا الجرح ؟ ولماذا قال كذا ولم يقل كذا ؟ ولماذا قبل قول هذا ولم يقبل ذاك ؟

وهذه التساؤلات وهذا البحث كان أفيد لي في دراسة قواعد الجرح والتعديل من مجرد حفظ متن أو معرفة قاعدة ؛ لأني كنت أحاول وبطريقه غير مقصودة في حينها استقراء منهج للحافظ ابن حجر في حكمه على الرجال ، وكيف يرجح قولا على قول في الجرح والتعديل .

المقصود من هذا كله أن استقراء منهج الشيخ ابن عثيمين بصورة شخصية أكثر فائدة من أن يقوم شخص آخر بعمل ذلك .

والله أعلم

(يتبع)
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Aug-2009, 03:28 PM   #14
عضو متميز
افتراضي

جزاكم الله خير
كنت أعزم- منذ فترة-على بدأ قراءة شرح التدمرية للشيخ البراك لكن بعدما قرأت ماسبق أعطيتموني دافع على قراءة شرح ابن عثيمين خصوصاً أني قرأت متن ابن تيميه دون شرح..فسأبدأ بالمقارنة ان شاء الله...وجزاكم الله خير على النصيحة

طالبةعقيده غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Aug-2009, 09:04 PM   #15
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

متابعة النماذج

كنت وقفت على الملاحظة الثالثة ، وهي ربط المسائل بعضها ببعض الأصول بالفروع والجذور ، وأول ما تبادر إلى ذهني من النماذج هنا كتاب (المسائل المشتركة بين أصول الدين وأصول الفقه للدكتور الفاضل محمد العروسي عبدالقادر) .

قبل أن أعلق على الكتاب هنا ملاحظة هامة أود تسجيلها هنا ، وهي أن أصول الفقه فروع لعلم العقيدة ، وهذه الملاحظة أشار إليها الطوفي في شرحه لمختصر الروضة (1/142) ، وتفيدنا هذه الملاحظة في تتبع الفروع ، عند دراسة مسائل العقيدة ، بمعنى عندما أدرس مسألة عقدية ، فمن المهم ذكر تطبيقاتها الأصولية ، والربط بينها وبين تلك التطبيقات .

الكتاب الذي ذكرته قبل قليل ، بدأ بالعكس ، يعني بدأ في أصول الفقه ، ثم ربط المسائل الأصولية بالمسائل العقيدة ، وهو بهذا وضع لنا منارات في ربط المسائل الأصولية بالمسائل العقدية ، وهذا إبداع ، ولا أظن أن باحثا قد سبقه في هذا ، ما عدا الشيخ عبدالرزاق عفيفي رحمه الله في تعليقاته اليسيرة على كتاب إحكام الأحكام للآمدي ، ولكن أول من أفرد هذه المواضيع بالذكر وجردها في كتاب مستقل ، وبحث فيها ورتبها وهذب الكلام فيها هو الدكتور حفظه الله في هذا الكتاب القيم .

وهذا الكتاب لا يستغني عنه باحث مختص في علم العقيدة أو علم أصول الفقه ؛ لأنه اشتمل على ربط مسائل الأصول بالعقيدة ، كما وأنه ربط مسائل العقيدة والكلام بعضها ببعض .

أما المنهج الذي سار عليه فضيلة الدكتور فقد كفاني مؤنته في مقدمة كتابه ، فلتراجع ولكني أشير إلى جزئية مما ذكر ، وهي أنه يذكر المسألة الأصولية (من أصول الفقه)، ويبين أصلها العقدي ، والخلاف العقدي فيها ، وسبب الخلاف ، والراجح .

فكان يربط الأصل بالفرع ، ولم يقتصر على ذلك بل كان يربط حتى المسائل العقدية بعضها ببعض ، وهو ما عبر عنه بسبب الخلاف ، وهذه النقطة تهمنا كثيرا هنا ؛ لأن سبب الخلاف في مسائل العقيدة قد يكون خلافا في مسائل عقدية أخرى ، فذكرها وربط بعضها ببعض يؤدي إلى الفهم التام والتصور الحسن .

وعلى هذا فهذا الكتاب يحتوي على إبداع بربط أصول الفقه بأصول الدين ، وإبداع أخر في ربط بعض مسائل العقيدة والكلام ببعضها .

أما لماذا أبدع فضيلته في هذا الكتاب ، فهو مذكور في المقدمة فلتراجع ، ولكن أشير هنا إلى بعض ما ذكره بطريقة ممنهجة - إن صح التعبير - .

1- استشعر الشيخ وجود مشكلة في أصول الفقه – وعلى فكرة هذا المشكلة استشعرها قبله كُثر ، ولكنهم هابوا الخوض في هذا الميدان ، لصعوبته .

إذن من المهم إستشعار وجود مشكلة للإبداع . وهذا ينطبق حتى على نموذج الشيخ ابن عثيمين ، عندما استشعر مشكلة صعوبة التدمرية والحموية فقرر التسهيل والتهذيب والاختصار .

وهذه الملاحظة تفيد الباحثين في اختيار موضوعات بحوثهم .

2- المشكلة التي استشعرها – وهو أصولي – أن هناك مسائل في علم أصول الفقه دخيلة عليه ، فكانت بداية الفكرة بعنوان (ليس من أصول الفقه) .

إذن من المهم للباحث المبدع أن يبدأ في خطوات حل المشكلة حتى وإن كان يجهل النهاية .

عندما بحث فضيلته وجد كثيرا من المسائل المشتركة بين علم العقيدة والكلام من جهة ، وعلم أصول الفقه من جهة أخرى ، فجردها واجتمعت مادة هذا الكتاب (المسائل المشتركة ) ، وبقيت الفكرة الأساسية (ليس من أصول الفقه) لم تنفذ ، ووعد الشيخ بعملها . وربما عملها ، لا أعلم ولكنها ليست بأهمية ما دونه في كتابه هذا .

المقصود قد تبدأ عملا ، ولكنه قد ينتهي إلى عمل آخر مبدع أهم من العمل الهدف ، فلا تتجاهل الملاحظات والأفكار التي تجدها في طريقك أثناء بحثك ، فربما تقودك إلى ما هو أهم مما تقصد إليه .

3- تكشف لفضيلته مشكلة أكبر ، وهي أن مبنى بعض المسائل الأصولية على أصول عقدية (مخالفة لمذهب السلف ) ويحسبها قراء هذا العلم من الحقائق المفروغ منها .

إذن تضخمت المشكلة ، وعلم أصول الفقه واسع ، فلم يثن ذلك فضيلته عن إتمام ما ابتدأه ، بل شرع في تجليتها مسألة مسألة حتى بلغت ستا وخمسين مسألة مشتركة .

ونستفيد من ذلك أن الباحث لو واجه مشكلة ضخمة فليس الحل أن يتركها ، بل يحاول حلحلتها – إن صح التعبير – أو تجزئتها بعبارة أخرى ، كمن يصعد سلم ، فلا ينبغي له القفز إلى أعلى درجة ، لأنه سيسقط ويتكسر ، ولكن ليصعدها درجة درجة ، وسيجد نفسه في نهاية المطاف قد وصل إلى الأعلى .

وأكتفى بهذا هنا والله أعلم .

(يتبع)
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-Aug-2009, 08:40 AM   #16
عضو متميز
افتراضي

وما راي فضيلتكم فيما فعله الشيخ الجيزاني - حفظه الله - من تنقية المسائل الأصولية مما علق بها من لوثات كلامية ؟

التوقيع
للإشتراك المجاني في رسائل جوال ضد التغريب أرسل كلمة مشترك للرقم ( 0551915972 ) لشريحة سوى فقط , أوللإشتراك في الواتس آب لكل شرائح الجوال.
http://majles.alukah.net/showthread.php?t=86061
زين العابدين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-Aug-2009, 01:51 PM   #17
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
رقم العضوية: 6167
المشاركات: 174
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 6167
عدد المشاركات : 174
بمعدل : 0.05 يوميا
عدد المواضيع : 15
عدد الردود : 159
الجنس : ذكر

افتراضي


الأخت الفاضلة الأساتذة (طالبة عقيدة) وفقك الله في عملك
وهنا ملاحظة لابد من التنبه إليها عند المقارنة ، وهي رصد ما عمله الشيخ ابن عثيمين رحمه الله ، ومعرفة لماذا عمله ؟
مثال : حذف كذا (هذا رصد) / لماذا حذف (هذا تعليل) .
فمن المهم معرفة العمل ، ومعرفة سببه . وفقك الله لما يحبه ويرضاه


أخونا فضيلة الشيخ المشرف زين العابدين ، للأسف لا أستطيع أن أعلق على ما فعله الشيخ الجيزاني ؛ لأنني لم أطلع عليه .

وهنا ملاحظة: ماذكرته من النماذج السابقة لا يعني أنه لا توجد نماذج غيرها ، فبعض الباحثين قد يطلع على نماذج أخرى تختلف عما ذكرته .

وسبب ذكري لما ذكرت هو اطلاعي عليها ، وقد يكون هناك غيرها مما لم أطلع عليه ، ويعلم به غيري .

وهنا ملاحظة أخرى : قضية الربط بين مسائل العقيدة (وهي التي ذكرتها في تعليق سابق ) فكرة كانت ترد علي أثناء إعداد بحث الدكتوراة ، لما رأيته من ترابط مذهب الأشاعرة في نظرية الخلق المستمر ، والمعتزلة عندهم ما يشابه ذلك من ترابط غير أن كل مدرسة اعتزالية قد يكون لها مذهب يختلف عن المدرسة الأخرى تبعا لاختلاف المسائل بينهم ، وبالتالي يكون نوع الترابط مختلف أيضا .

وأسجل هذه الملاحظة لعل أحد الباحثين يجرد فيها بحثا يكشف عن الترابط بين أجزاء المذهب الواحد
والله الموفق
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-Aug-2009, 09:38 AM   #18
عضو متميز
افتراضي

وفقك الباري وحفظك

التوقيع
للإشتراك المجاني في رسائل جوال ضد التغريب أرسل كلمة مشترك للرقم ( 0551915972 ) لشريحة سوى فقط , أوللإشتراك في الواتس آب لكل شرائح الجوال.
http://majles.alukah.net/showthread.php?t=86061
زين العابدين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30-Aug-2009, 07:40 AM   #19
عضو متميز
افتراضي

جزاكم الله خير الجزاء.

التوقيع
قال ابن ادريس: " مهما فاتك من العلم , فلا يفوتنك من العمل "
أم ديم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-Sep-2009, 03:32 AM   #20
عضو متميز
افتراضي


الأخ الفاضل فضيلة الشيخ المشرف شكر الله لك مرورك ودعاءك

الأخت الفاضلة أم أديم شكر الله لك مرورك ودعاءك

تكلمة الموضوع بعد قليل
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 24-Sep-2009, 03:44 AM   #21
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
رقم العضوية: 6167
المشاركات: 174
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 6167
عدد المشاركات : 174
بمعدل : 0.05 يوميا
عدد المواضيع : 15
عدد الردود : 159
الجنس : ذكر

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


كنت وقفت عند قضية الإبداع بالترتيب ، ولم أشرع فيها ، ولعله أن يتيسر لي إتمام ما بدأته هذه الأيام إن شاء الله تعالى .

الإبداع بالترتيب نوعان :

الأول : ترتيب البحث ككل ، أي في خطة البحث ، وهنا المبدعون كُثُر ، وأكثر الرسائل العلمية المجازة لا تخلو من هذا الإبداع ، ويكفي في ذلك تصفح مخططات البحوث العلمية المقدمة في أقسام العقيدة ليظهر لنا تفاصيل هذا الإبداع .
ومن أجل ذلك لن أذكر هنا أنموذجا معينا ، ومن أراد نماذجا فعليه أن يطلع على تلك المخططات ، ففيها ما يكفي ويشفي .

الثاني : الإبداع في ترتيب المادة العلمية ، أي ترتيب المسائل داخل المباحث والفصول ، وهذا الإبداع معناه أن تعرض الفكرة بطريقة مرتبة بترتيب غير مسبوق ، يظهر من خلالها إبداع الباحث في عرضه للمادة العلمية التي جمعها .

وهذا الإبداع يمكن أن يكون تسهيلا ، أو ربطا للمسائل بعضها مع بعض ، أو طريقة جديدة في عرض المادة العلمية التي تم جمعها .

وهذا الأمر يخضع لأكثر من عامل منها :

1- ثقافة الباحث وسعة اطلاعه ، وكلما كان الباحث واسع الاطلاع ذو ثقافة عالية كلما أمكنه أن يرتب المواضيع ويبتكر فيها .

2- طبيعة الموضوع ، فبعض المواضيع قد تفرض على الباحث الابتكار في طريقة العرض والترتيب ، وهذا يحصل عندما تقل البحوث والدراسات المطروقة في هذا الموضوع فيضطر الباحث إلى ابتكار طريقة خاصة به لم تكن مطروقة من قبل .

ومما هو جدير بالذكر هنا أن الباحث عندما يجمع المادة العلمية تتكون لديه مجموعة كبيرة من المعلومات ، وهذه المعلومات تحتاج إلى ترتيب ، ومثلها مثل من لديه مكتبة ضخمة لكن الكتب فيها مبعثرة وملقاة هنا وهناك ، فهي تحتاج إلى شخص يرتبها ، ويضع كل كتاب في مكانه الصحيح ليستفاد منها ، وهكذا هو الباحث مع المادة العلمية التي يجمعها ، فهو بحاجة إلى أن يرتبها ترتيبا صحيحا ليستفاد منها .

ومما يفيد الباحث - وخاصة في المسائل المطروقة - أن يحاول صياغة المادة العلمية ويرتبها بدون أن يحاول أن يستقي الترتيب من باحث آخر ، ولو استقاها من باحث آخر ، سيكون مجرد مقلد وسيختفي الإبداع هنا .

وليس معنى هذا أن لا يطلع على البحوث الأخرى وطرق ترتيب المادة العلمية فيها ، بل عليه أن يعمل ذلك ، ولكن بعدما يضع تصوره الخاص لترتيب المادة العلمية الموجودة لديه ، وبهذا يكون مضطرا لابتكار طريقة الترتيب ، ويستفيد من المصادر الأخرى في استدراك وتسديد أوجه النقص التي قد يجدها لديه .

والباحث هنا مثله كمثل السائر على طريق ليصل إلى هدف معين ، وهذا السائر إما أن يسير كما يسير الناس ، وهنا لا يحصل ابتكار ، وإما أن يختار أن يسير على طريق لم يسر عليها أحد قبله ، وهنا احتمالان :

1- قد يضيع ويتيه في الصحراء .
2- قد يكتشف طريقا لم يسر عليها أحد قبله ، فيكون قد ابتكر طريقا مميزا خاصا بها .

ولكي لا يقع في الاحتمال الأول ، فيضل عن هدفه ، عليه أن يعرف طرق العلماء والباحثين الذين سبقوه في هذا الميدان ولكن بعدما يحاول أن يصل للطريق بنفسه أولا .

ومن النماذج المميزة التي جمعت بين نوعي الترتيب ، كتاب (منهج الاستدلال على مسائل الاعتقاد عند أهل السنة والجماعة لعثمان بن علي بن حسن) ، وهو رسالة ماجستير نوقشت في قسم العقيدة عام 1410هـ ، وهي مطبوعة أيضا .

وقد أبدع الكاتب في ترتيب بحثه ، وفي ترتيب المادة العلمية التي جمعها ، وأخص هنا الباب الثاني ، وإن كان الباب الثالث لا يخلو من إبداع أيضا ، لكن الباب الثاني كان الإبداع أظهر حيث رتب المادة العلمية وهي (قواعد الاستدلال على مسائل الاعتقاد عند الأهل السنة والجماعة ) وجعلها عشر قواعد ، وفي كل قاعدة كان يذكر :
1-صورة القاعدة .
2- فقه القاعدة .
3- أدلة القاعدة .
4- فوائد الالتزام بها .

وقد يزيد على ذلك بحسب المادة العلمية التي تجتمع لديه .

وهذا الترتيب بهذه الكيفية غير معهود في كتب العقيدة ، ولا عند علماء العقيدة ، بل هو معهود عند علماء قواعد الفقه ، فكونه ينقلها من قواعد الفقه ، ويعيد صب وصياغة المادة العلمية ويضعها في هذه القوالب ، فلا شك أن هذا إبداع في الترتيب والتنظيم لم يسبق إليه فيما أعلم .

وهنا فائدة أخرى هامشية وهي أن الباحث يستطيع أن يستفيد من علوم أخرى في ترتيبه للمادة العلميه التي تجتمع لديه .

والله أعلم

(يتبع)
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com

التعديل الأخير تم بواسطة توفيق بن إبراهيم ; 24-Sep-2009 الساعة 03:47 AM.
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 26-Sep-2009, 09:47 PM   #22
عضو متميز
افتراضي

أحسنتم
نحن في انتظار المزيد من إبداعكم




التوقيع
أعط العلم كلّك يعطك بعضه
ريما غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Nov-2009, 10:50 AM   #23
عضو متميز
افتراضي

أشكر للأخت الفاضلة الأستاذة ريما مرورها
تكملة الموضوع بعد قليل
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Nov-2009, 11:01 AM   #24
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

إكمالا لما كنت شرعت فيه من قبل حول الإبداع في كتابة بحوث العقيدة ، وكنت قد توقفت عند مسألة الإبداع بابتكار أدلة جديدة
ومعنى هذا أن الباحث قد يتمكن من ذكر أدلة جديدة لم تذكر من قبل ، وهذا له صور منها :

1- أن يبتكر أدلة جديدة بشكل كلي ، بمعنى المسألة لم يستدل لها من قبل ، فيقوم الباحث بالبحث عن هذه المسألة ، ويتوصل إلى أدلة لم تذكر من قبل في هذا الباب ، وبذا يكون قد ابتكر أدلة جديدة على المسألة المقصودة .

وهذا إنما يكون في المسائل الحادثة ، وليس في المسائل التي تم بحثها من قبل علماء السلف رحمهم الله تعالى .

والباحث المتخصص هنا بمثابة المجتهد المقيد في هذه المسألة المعينة ، فعليه أن يتوصل إلى ابتكار الأدلة المطلوبة ؛ لأن المسألة جديدة ، ويساعده على ذلك اطلاعه على أصول الفقه وقواعد الاستدلال بنصوص الكتاب والسنة وطرق صياغة الأدلة العقلية والفطرية والحسية .

وكون الباحث يستطيع أن يؤدي هذا الدور فهذا معناه أنه وصل إلى مرحلة متقدمة في العلم وطرق الاستنباط .

وهذه الصورة تكاد تكون نادرة جدا في علم العقيدة ، وتوجد أكثر في المسائل الفقهية الحادثة .

2- أن يبتكر أدلة جديدة تضاف إلى أدلة سابقة ، بمعنى أن تكون المسألة مدلل عليها ، وعمل الباحث هو إضافة مزيد من الأدلة ، فيكون ذلك تعزيزا للحكم الشرعي ، أو ترجيحا لحكم على آخر في مسألة مختلف فيها بمزيد من الأدلة سواء كانت من الكتاب أو السنة أو الإجماع أو العقل أو الحس أو الفطرة .

3- إظهار أدلة لم تكن مظهرة من قبل ، بمعنى أن يكون الدليل سبق الاستدلال به من بعض السلف ، ولكن غفل عن ذكره كثير من العلماء والباحثين ، وهنا يقوم الباحث بإظهاره ، وإظهار دلالته ، وبيان من استدل به من علماء السلف .

وهذه الصورة هي فرصة حقيقية للباحثين المبدعين ، فهناك كمية لا بأس بها من الأدلة موجودة في ثنايا كتب السلف ، ولا تجد من يظهرها أو يظهر الاستدلال بها ، ويدخل في ذلك الأدلة الشرعية والعقلية .

والفرق بين هذه الصورة وبين سابقتها أن السابقة فيها ابتكار بأدلة جديدة ، بينما التالية فيها إظهار أدلة .

النموذج :
حقيقة من الصعب ذكر كتاب معين امتاز بالابداع بالصورة التي وصفتها من قبل ؛ لأن الأدلة لا يخصص لها كتب خاصة ، وإنما تذكر تبعا للمسائل ، فقد يبدع باحث ما في مسألة ، ولا يبدع في أخرى .

لكني سأذكر أنموذجا امتاز بذكر الأدلة وأبدع في ذلك أيما إبداع :
والنموذج هو العلامة محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله ، هذا العالم الجليل لطول بحثه في الأحاديث والأثار وقف على أدلة كثيرة ربما لم يستدل بها من قبل وذكرها متفرقة في كتبه ، وسواء وافقناه على استنباطه أو خالفناه فيه ، فإننا نتفق على قضية واحدة وهي أنه أبدع في مجال الاستدلال إبداعا عظيما سواء كان في الفقه أو في العقيدة ولن أتتبع ما ذكره من الأدلة الجديدة هنا ، فليس هذا هدفا لي ، لكني سأذكر مثالا فقط :

حكم لعن المعين ، هذه المسألة بحثت وكتبت أدلتها ، لكن العلامة الألباني أضاف إليها دليلا لم يذكر من قبل - فيما أعلم- وهو حديث الرجل الذي كان يؤذيه جاره فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يضع متاعه في الطريق ... إلخ

هذا الدليل - لا أعلم - أن أحدا استدل به قبل العلامة الألباني رحمه الله ، وربما استدل بها ابن الجوزي في كتابه في جواز اللعن ، ربما

لكن على كل تقدير الإبداع موجود ، لأن أكثر من كتب عن مسألة اللعن لا يذكر هذا الحديث ولا يشير إليه لا من قريب ولا من بعيد ، كما أن هناك أيضا أحاديث أخرى في نفس المسألة لا تكاد تذكر .

والله أعلم
(يتبع) .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Nov-2009, 02:16 PM   #25
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
رقم العضوية: 2281
المشاركات: 411
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 2281
عدد المشاركات : 411
بمعدل : 0.11 يوميا
عدد المواضيع : 62
عدد الردود : 349
الجنس : ذكر

افتراضي

بارك الله فيكم وسددكم
بإنتظار المزيد

طالبةعقيده غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Nov-2009, 08:30 PM   #26
عضو متميز
افتراضي

جزاك الله خيراً..

التوقيع
((المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده))
أبو المنذر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 17-Dec-2009, 02:01 PM   #28
عضو متميز
Question

جزاك الله خيرا ممكن توضع الفوائد في ملف وورد

التوقيع
قال أبو العالية - رحمه الله -( كنا نأتي الرجل لنأخذ عنه فننظر إذا صلى فإن أحسنها جلسناإليه وقلنا:هو لغيرها أحسن ، وإن أساءها قمنا عنه،وقلنا:هو لغيرها أسوأ )؟!
(كلام لايمل من سماعه!!)
زادالمسلم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2010, 09:00 PM   #29
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
رقم العضوية: 6167
المشاركات: 174
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 6167
عدد المشاركات : 174
بمعدل : 0.05 يوميا
عدد المواضيع : 15
عدد الردود : 159
الجنس : ذكر

افتراضي


الأخت الفاضلة الأستاذة (طالبة عقيدة) شكر الله لك مرورك ودعاءك .
الأخ الفاضل فضيلة الشيخ (أبي المنذر) شكر الله لك مرورك ودعاءك .
الأخ الفاضل فضيلة الشيخ (إمام) شكر الله لك مرورك ودعاءك .
الأخ الفاضل فضيلة الشيخ (زاد المسلم) شكر الله لك مرورك ودعاءك .
ولا مانع مما ذكرت .

ملاحظة : تكلمة المقال بعد قليل .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2010, 09:16 PM   #30
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

متابعة لما سبق ، وكنت توقفت عند مسألة الإبداع بنقد فكرة سائدة .

وذكرت أن شيوع فكرة ما لا يعني أنها صحيحة حتى وإن أوردها علماء كبار وطلبة علم مميزون .

الفكرة تكون صحيحة عندما يقوم عليها الدليل والبرهان ، ومثلت لهذا القضية بمثال : شيوع فكرة أن الأشاعرة لا يخالفون أهل السنة إلا في مسألة الصفات .

هذه الفكرة كانت سائدة في فترة ما قبل عام 1403 هـ حتى نشرت المقابلة التي أجرتها مجلة المجتمع مع الشيخ محمد علي الصابوني رحمه الله 6/1403 هـ ، وأعقبها بست مقالات تناول فيها الأشعرية والسلف ودافع فيها عن المذهب الأشعري بقوة ، ونشرت على أجزاء .
وقد انبرى له الشيخ د. صالح الفوزان حفظه الله ورد عليه ، فكان ينزل في العدد الواحد من المجلة مقال للصابوني ، ورد الفوزان على المقال السابق للصابوني .

ثم تدخل سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله ورد على الصابوني أيضا .

وكان مما ذكره الشيخ الصابوني رحمه الله في مقالاته أن الأشاعرة من أهل السنة ، ووافقه على ذلك الشيخ صالح الفوزان واستثنى باب الصفات فقط .

وهذا ما دعى د. سفر الحوالي إلى كتابة بحثه الصغير عن الأشاعرة ، ليثبت خلاف الأشاعرة لمذهب السلف في بضع عشرة مسألة ، وقد نشر في مجلة الجامعة الإسلامية في العدد 62 ، ثم طبع في رسالة صغيرة .

المقصود أن فكرة أن الأشاعرة لا يخالفون السلف في مسألة الصفات ، كانت سائدة في فترة ما ، واشتهارها ليس معناها صحتها ، فالشهرة شيء ، والصحة شيء آخر ، فكم من فكرة سائدة يتم تناقلها بين طلبة العلم وهي خاطئة ، ولهذا ينبغي على الباحث المبدع أن لا يتأثر بشهرة المسألة ، بل بدليلها .


وهنا مثال أخر أشير له بصورة مختصرة :

وهي فكرة أن الأشعري رجع إلى مذهب السلف بصورة تامة ، هذه الفكرة انتشرت في فترة من الزمن وقال بها بعض أهل العلم ، وربما ما زال بعضهم يقول بذلك .

لكن د. عبدالرحمن المحمود أثبت في رسالتة حول ابن تيمية والأشاعرة أن رجوعه لم يكن تاما إلى مذهب السلف ، بل بقيت عليه بقايا من مذهب المعتزلة ، وأثبت ذلك من خلال كتاب الإبانة للأشعري ، الدليل الذي يستدل به من يرى أن الرجوع تاما ، فقد أحضر نصوصا من كتاب الإبانة وحللها وأثبت وجود البقايا الاعتزاليه فيها .

وهذا ما أثار شيئا من الجدل حول هذه المسألة ؛ لأنها تخالف المشهور المتعارف عليه ، فطبيعي أن تلقى معارضات .

والعبرة إنما هي بالبرهان والدليل ، وليس بالمشهورات ، فكم من قضية اشتهرت والدليل بخلافها . وانتشار فكرة ما ورواجها لا يعني أنها صحيحة ، مالم يقم عليها الدليل والبرهان .

وهذه المسألة أعنى التحقق من القضايا وعدم الاغترار بالمشهورات ينبغي أن يعتني بها الباحثون ويستفيدوا منها ، وخاصة في مرحلة الدكتوراة بصورة أساسية ، لأن بحوثهم من المفترض أن لا تخلوا من إضافات قيمة .

والله الموفق .

(يتبع)
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2010, 09:44 PM   #31
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
رقم العضوية: 8973
الدولة: ليبيا
المشاركات: 334
الدولة : libya
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 8973
عدد المشاركات : 334
بمعدل : 0.11 يوميا
عدد المواضيع : 27
عدد الردود : 307
الجنس : أنثى

افتراضي

جزاكم الله خيرا
ألا تدلنا على كتب تتحدث عن أصول كتابة البحوث العلمية وخاصة في مجال العقيدة ، ولا أقصد بذلك ذكر كتب أبدع فيها أصحابها .

التوقيع
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
أم سلمة هويدي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Feb-2010, 08:40 PM   #32
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
رقم العضوية: 6167
المشاركات: 174
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 6167
عدد المشاركات : 174
بمعدل : 0.05 يوميا
عدد المواضيع : 15
عدد الردود : 159
الجنس : ذكر

افتراضي

الأخت الفاضلة الأستاذة أم سلمة شكر لك مرورك
بالنسبة لطلبك وإن كان لا يتعلق بالموضوع المطروح
لكن سأكتب ما لدي حوله .
لا أعلم كتبًا في طريقة كتابة بحوث العقيدة بصفة خاصة ، ولكن هناك كتب مناهج البحث وطريقة كتابة البحوث بصفة عامة ، وتشمل بحوث العقيدة وغيرها ، وهي كثيرة .
وهذا رابط من مركز ودود للفهارس وكتب التحقيق وفيه كتب كثيرة ، انظري قسم المكتبة والبحث :
http://wadod.net/

وتوجد في الملتقى بعض المواضيع عن كتابة بحوث العقيدة وطريقتها يمكنك الاستفادة منها ، من ذلك موضوع : خواطر في كتابة البحوث ، وهو على هذا الرابط :


علما بأنه تم ترتيبه في المشاركة رقم (20) ولا يغني ما فيه عن كتب مناهج البحث إنما يستفاد منه بعد قراءة كتب مناهج البحث .
وتوجد مواضيع أخرى يمكن أن تجديها خلال تصفحك قسم الدراسات العليا .
وفقك الله لما يحبه ويرضاه .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 05-Feb-2010, 11:11 PM   #33
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
رقم العضوية: 6470
الدولة: السعودية
المشاركات: 172
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 6470
عدد المشاركات : 172
بمعدل : 0.05 يوميا
عدد المواضيع : 36
عدد الردود : 136
الجنس : ذكر

افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

هبوب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-Feb-2010, 12:50 PM   #34
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
رقم العضوية: 8973
الدولة: ليبيا
المشاركات: 334
الدولة : libya
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 8973
عدد المشاركات : 334
بمعدل : 0.11 يوميا
عدد المواضيع : 27
عدد الردود : 307
الجنس : أنثى

افتراضي

أحسن الله إليكم ونفعنا بعلمكم

التوقيع
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
أم سلمة هويدي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-Feb-2010, 07:30 PM   #35
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
رقم العضوية: 275
الدولة: الجزائر
المشاركات: 13
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 275
عدد المشاركات : 13
بمعدل : 0.00 يوميا
عدد المواضيع : 1
عدد الردود : 12
الجنس : ذكر

B2 رأيي في هذه الخواطر

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله

بداية، يبدو أن هذا الموضوع بدأ طرقه من مدة، لكن لم أطلع عليه إلا اليوم، فلفت انتباهي عدة أمور، منها :
1- لفظة " خواطر" : هل نبني منهجنا في البحث العلمي المتعلق بعلم العقيدة والمذاهب المعاصرة على "خواطر"؟
2- الأمثلة المضروبة في هذه الخواطر، هل بنيت على استقراء أم على قراءة عابرة أعجب بها الكاتب فدوّنها ؟.
3- هناك جهابذة من أهل العلم كابن تيمية اختصر علمه ورده على الفرق ومنهم الأشاعرة في مسألتين فقط، والواقع غير هذا، والدليل على ذلك : ما اشتمل عليه كتاباه العظيمان : درء التعارض ونقض التأسيس !! فعجبا !!
4- هناك جهابذة مغمورون تكلموا في الحداثة وإن لم تسم بهذا الاسم من عقود من الزمن، وعلى رأسهم العالم النحرير : محمد محمد حسين.
5- الأخ توفيق يأتي بكلام عام، أما التحرير العلمي للمسائل فلا نجده يأتي فيه بجديد ولا مثال !
6- يجب أن لا نبني آراءنا على لا شيء بحيث ننسف ما كتبه أهل الاختصاص من العلماء الراسخين واعتبار القديم " تقليدياً".
7- كيف نقول بأن فلانا وفلانا وفلانا تفردوا بالكلام في مسائل كانت غائبة حتى جلاها هؤلاء ؟؟ وهم لم يدعوا هذا لأنفسهم بل نجد كلامهم كله معزوا إلى علماء تقدموهم !
8- ما ضابط " التقليدي" و" المبدع" ؟ هل هو في استعمال مصطلحات حادثة ؟ أم في ماذا ؟

أرجو أن يتسع صدر الأخ الكاتب لهذه الملحوظات، وأن يبين لنا بالضبط ما هو المغزى من هذا الموضوع الذي طرقه، باختصار وتركيز.
والله الهادي.


التعديل الأخير تم بواسطة عبدالرزاق الميلي ; 08-Feb-2010 الساعة 07:50 PM.
عبدالرزاق الميلي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-Feb-2010, 06:26 PM   #36
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


أولا : أشكر الأستاذ الفاضل هبوب على مروره ، كما أشكر الأستاذة الفاضلة أم سلمة على دعائها .
ثانيا : أشكر الأستاذ عبد الرزاق على مروره وتعليقاته وملاحظاته .
ثالثا: تأكد أخي الفاضل أن صدري متسع لهذه الملاحظات ولغيرها ، سواء وافقت عليها أو خالفتها .
رابعا: أرجو ممن لديه مداخلات أو ملاحظات أو استدراكات أن يبديها ولا يبخل بها .
خامسا: لي عودة للتعليق على الملاحظات في وقت لاحق إن شاء الله تعالى .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-Feb-2010, 06:10 PM   #37
عضو متميز
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم


التعليق المفصل على ملاحظات أخي عبد الرزاق نقطة لكل نقطة:
1- لم أدع إلى بناء منهج البحث العلمي في العقيدة على خواطر ، بمعنى هذه الخواطر ليست بديلا أو منافسا لمنهج البحث العلمي ، فلا تعارض بين الأمرين ، فمثلا الفكرة الأولى تركز على التيسير والتسهيل فلا تضاد أو تعارض بين التيسير والتسهيل وبين الكتابة بمنهجية علمية ، وقس عليها بقية الأفكار .

2- الأمثلة ، هدفها توضيح الفكرة (الخاطرة) ، أما مسألة الاستقراء فقد سبقت الإشارة إلى ذلك في المشاركة رقم (17) .

3- النقطة رقم (3) عليها إشكالات ، تقول: هناك جهابذة من أهل العلم كابن تيمية اختصر علمه ورده على الفرق في مسألتين .. إلخ

التعقيب : راجع مجموع الفتاوى وستجد مسائل كثيرة في الرد على الأشاعرة في قضايا كثيرة وليس في مسألتين ، وحتى الكتب التي ذكرتها لم تقتصر على المسألتين بل يذكر فيها أكثر من ذلك عرضا واستطرادا ، وأصلا د.سفر استخلص المسائل التي جردها من كلام شيخ الإسلام رحمه الله .

4- أعني بالحداثة التيار الحداثي الحركي الموجود في المملكة ، وليست الحداثة بوصفها فكرة ، وسياق الكلام واضح ، ومحمد محمد حسين رحمه الله ليس مغمورا .

5- هذا الموضوع له جانبان : (الفكرة -المثال والنموذج )فإن كنت تقصد الفكرة ، فهي فكره وخاطرة بإمكانك أن تنقدها ، وإن كنت تقصد المثال والمسائل العلمي التي فيه ، فليس هو هدفي بصورة أساسية ، هو فقط لتوضيح الفكرة وسبق وأشرت إلى هذا في المشاركة رقم (6).

6- تقول : يجب أن لا نبني ... إلخ .
لم أبن كلامي على لا شيء + لم أنسف ما كتبه أهل الاختصاص + لم اعتبر القديم تقليديا = حقيقة لا أدري هل هناك غموض فيما كتبته ؟ ربما ! وربما لم تتم قراءة الموضوع بشكل تام ؟ على كل حال سيأتي توضيح أكثر في النقطة (9) .

7- تقول: [ كيف نقول بأن فلانا وفلانا وفلانا تفردوا بالكلام في مسائل كانت غائبة حتى جلاها هؤلاء .. ]
لم أقل تفردوا بالكلام .. إلخ بارك الله فيك ، كلامي كان واضحا (راجعه)، د.سفر مسبوق بكلام علماء السلف قبله ، د.المحمود مسبوق بكلام العلماء أيضا قبله ، وهم قد وثقوا أقوالهم ، ولكن كان مشهورا بين طلبة العلم (في المملكة) أن الأشعري رجوعه إلى مذهب السلف تام [وهو قول]، وأن الأشاعرة لا يخالفون السلف إلا في الصفات ، ولهذا كان العنوان نقد فكرة مشهورة أو شائعة ، وليس فيه تفردهم لهم فتأمل ، جزاك الله خيرا.

8- بعض البحوث العلمية هي مجموعة من النصوص (قص + لصق ) حتى تحليل للنصوص لا يوجد ، بل أحيانا لا توجد مؤالفة بين تلك النصوص ، وبعضها مجرد معلومات مكررة حتى في أسلوبها ، فهذه البحوث لا تفيد كثيرا ، ولا تثري مكتبة العقيدة ، ولا يستفيد منها القاريء هذه التقليدية [إن صحت التسمية ]والمفترض أن لا تسمى بحوثا أصلا ، أما الإبداعية فقد ذكرت بعض وجوه الإبداع من وجهة نظري .

9- المغزى من الموضوع - وهو موجه لطلاب الدراسات العليا وكتاب البحوث - البعد في إعداد البحوث العلمية عن طريقة (قص + لصق) ، وتوضيح مجالات يمكن للباحث أن يبدع فيها .

والله الموفق .
التوقيع
للمراسلة العلمية tawfiq_alm@hotmail.com
توفيق بن إبراهيم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-Feb-2010, 11:20 PM   #38
ضيف
افتراضي

[quote=عبدالرزاق الميلي;26390]الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله
بداية، يبدو أن هذا الموضوع بدأ طرقه من مدة، لكن لم أطلع عليه إلا اليوم، فلفت انتباهي عدة أمور، منها :...

أخي عبد الرزاق...أرجو أن يتسع صدرك لما سأكتبه...
ألم يثنك عن كتابة ما كتبت ما ترى من قبول رواد الملتقى لكتابات الأستاذ:توفيق؟!
ألا تعلم أن طلاب الدراسات العليا بحاجة شديدة لمثل هذه الإنارات؟!
حقيقة إن اتسع صدر الأستاذ لتقبل مثل هذه الكتابات فهذا لدماثة خلقه وكريم طبعه وفقه الله
أما نحن فقد والله أسأتنا بكتابتك...
أتمنى لو كنت راسته على الخاص حتي يُبين لك وجهة نظره....

اسير العلم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-Feb-2010, 11:46 PM   #39
عضو متميز
افتراضي

أضم صوتي إلى صوتك...يا أسير العلم...جزاك الله خيرا
سامحك الله يا أخ عبد الرزاق..
وفقك الله يا أستاذ توفيق..وجعل لك من اسمك نصيبا.وجعل ما تكتبه في موازين حسناتك


التعديل الأخير تم بواسطة إمام محمود ; 11-Feb-2010 الساعة 06:07 AM.
إمام محمود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 29-Mar-2010, 11:09 PM   #40
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
رقم العضوية: 275
الدولة: الجزائر
المشاركات: 13
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 275
عدد المشاركات : 13
بمعدل : 0.00 يوميا
عدد المواضيع : 1
عدد الردود : 12
الجنس : ذكر

افتراضي المنهج العلمي والتجرد

ملاحظاتي كانت عن الأفكار التي قرأت، وليس عن شخص كاتبها معاذ الله
أما كون المناقشة العلمية تسيء إلى البعض، فالرجاء أن نربأ بأنفسنا عن إدخال العواطف، والتعريض بأشياء، إذا كان مرادنا العلم وليس التعصب لآرائنا.
أما الأخ توفيق فرده جاء بأنه يقصد بأمثلته ما يروج في الساحة العلمية بالمملكة، وهذا التخصيص لم أره منصوصا عليه في الأمثلة، ثم ما هو الداعي إلى هذا التخصيص ؟ وهل الناس في غير المملكة تنبهوا لهذه الأفكار والتيارات فيسوا معنيين بهذا الطرح ؟
كما أن حصر ردود الإمام ابن تيمية على الأشاعرة في مسألتين فقط ليس هو قولي، بل هو ما ذكرته أنت بارك الله فيك.
كذلك أرجو تأمل موضوع ابتكار أدلة جديدة في موضوعات العقيدة على غرار مسائل الفقه المستجدة ( النوازل) فهل أدلة فقه النوازل مبتكرة أم هي داخلة في باب الاجتهاد المعاصر عن طريق القياس ؟
عبدالرزاق الميلي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 02:51 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir