أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم العقيدة ::. > الملتقى العلمي لدراسة العقيدة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-Dec-2010, 12:42 AM   #1
عضو متميز
افتراضي المعتقد الصحيح الواجب على كل مسلم اعتقاده( ما يجب لولاة الأمر من المسلمين )(10)

الشيخ / عبد السلام بن برجس آل عبد الكريم-رحمه الله-.



10-ويعتقد أهل السنة والجماعة:-

بأن الله تعالى اوجب على المؤمنين طاعة ولاة امرهم في غير معصية الله.

ويعتقدون معنى قوله صلى الله عليه وسلم في حديث عبادة بن الصامت رضي الله عنه :" استمع واطع في عسرك ويسرك ، ومنشطك ومكرهك، وأثرةٍ عليك، وإن أكلوا مالك ، وضربوا ظهرك ، إلا ان يكون معصية". أخرجه أبن حبان في صحيحيه بإسناد حسن. واصله في الصحيحين.

ويعتقدون تحريم الخروج على ولاة الأمر وإن جاروا وظلموا ، مالم يروا كفرا بواحا عندهم فيه من الله برهان ، لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : " خيار أئمتكم
الذينتحبونهم ويحبونكم ، ويصلون عليكم وتصلون عليهم ، وشرار أئمتكم الذين تبغضونهم ويبغضونكم وتلعنونهم ويلعنونكم". قيل : يارسول الله ! أفلا ننابذهم بالسيف؟ فقال : " لا، ماأقاموا فيكم الصلاة ، وإذا رأيتم من ولاتكم شيئا تكرهونه فأكرهوا عمله، ولا تنزعوا يدا من طاعة".

وفي لفظ :" ألا من ولي عليه والٍ ، فرآه يأتي شيئا من معصية الله فليكره مايأتي من معصية الله ، ولا ينزعن يدا من طاعة". أخرجه مسلم عن عوف بن مالك.

عقوبات الخارج عليهم:-

والخارج من الجماعة ألحق به الشارع عقوبات غليظة في الدنيا والآخرة تتناسب مع عظم جريمته:
من ذلك أن من مات وهو خارج عن الطاعة مفارق للجماعة مات ميتة جاهلية.
ومن فارق الجماعة فإنه لايسأل عنه ، كناية عن عظيم ذنبه.
ومن فارق الجماعة فلا حجة له عندالله يوم القيامة.
ومن فارق الجماعة فإن الشيطان معه يرتكض . ومن فار ق الجماعة حلَّ دمه.

ويعتقد أهل السنة والجماعة :-

الدعاءلولاة الأمر

أن الدعاء لولي الأمر بالصلاح والمعافاة مما يحمد ويتأكد. وهو علامة الرجل من اهل السنة ، كما قال الإمام البربهاري في كتاب السنة:

إذا رأيت الرجل يدعو على السلطان فاعلم أنه صاحب هوى. وإذا سمعت الرجل يدعو للسلطان بالصلاح فاعلم انه صاحب سنة أن شاء الله .

يقول الفضيل بن عياض : لو كان لي دعوة ، ماجعلتها إلا في السلطان . فأمرنا أن ندعو لهم بالصلاح ، ولم نؤمر أن ندعو عليهم ، وإن جاروا وظلموا، لأن جورهم على أنفسهم وعلى المسلمين ، وصلاحهم لأنفسهم وللمسلمين.

وقال الإمام الصابوني في عقيدة السلف أصحاب الحديث:

ويرون الدعاء لهم بالإصلاح والتوفيق والصلاح.

ويرون أن سبهم مما نهي عنه شرعا بإتفاق أكابر أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.

يقول أنس بن مالك رضي الله عنه : " نهانا كبراءنا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:" لاتسبوا أمراءكم ولاتغشوهم ، ولاتبغضوهم ، واتقوا الله واصبروا ، فإن الأمر قريب". رواه أبي عاصم في السنة وغيره.

التوقيع
قال عمر لمعاوية: من أصبر الناس ؟ قال: من كان رأيه راداً لهواه .
بهجة المجالس (2/814)
قال ابن عيينة : ليس العاقل الذي يعرف الخير والشر ، إنما العاقل الذي إذا رأى الخير اتبعه ، وإذا رأى الشر اجتنبه . ( الحلية (8/ 339)
الأصولي غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 07:09 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir