أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم العقيدة ::. > الملتقى العلمي لدراسة العقيدة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-May-2007, 07:54 AM   #1
عضو مؤسس
Talking حكم من مات من أطفال المشركين



سئل سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز - رحمه الله تعالى - :


عن الطفل الذي ولد من أبوين كافرين ومات قبل بلوغه سن التكليف هل هو مسلم عند الله أم لا؟ علما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : كل مولود يولد على الفطرة الحديث .
وإذا كان مسلما فهل يجب على المسلمين أن يغسلوا جنازته ويصلوا عليه؟ أفيدونا مأجورين .


الجواب :


إذا مات غير المكلف بين والدين كافرين فحكمه حكمهما في أحكام الدنيا فلا يغسل ولا يصلى عليه ولا يدفن في مقابر المسلمين . أما في الآخرة فأمره إلى الله سبحانه ، وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه لما سئل عن أولاد المشركين قال : الله أعلم بما كانوا عاملين وقد ذهب بعض أهل العلم إلى أن علم الله سبحانه فيهم يظهر يوم القيامة وأنهم يمتحنون كما يمتحن أهل الفترة ونحوهم فإن أجابوا إلى ما يطلب منهم دخلوا الجنة وإن عصوا دخلوا النار ، وقد صحت الأحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم في امتحان أهل الفترة يوم القيامة ، وهم الذين لم تبلغهم دعوة الرسل ومن كان في حكمهم كأطفال المشركين لقول الله عز وجل وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا وهذا القول هو أصح الأقوال في أهل الفترة ونحوهم ممن لم تبلغهم الدعوة الإلهية وهو اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه العلامة ابن القيم وجماعة من السلف والخلف رحمة الله عليهم جميعا .
وقد بسط العلامة ابن القيم رحمه الله الكلام في حكم أولاد المشركين وأهل الفترة في آخر كتابه : ( طريق الهجرتين ) تحت عنوان " طبقات المكلفين " فمن أحب أن يطلع عليه فليفعل فإنه مفيد جدا وبالله التوفيق .


نشر في مجلة الدعوة العدد 1087 في 15 / 8 /1408 هـ
التوقيع
موقعي الشخصي

http://faculty.imamu.edu.sa/cth/amalajlan1/Pages/default_01.aspx
عجلان بن محمد العجلان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20-May-2007, 08:29 AM   #2
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
رقم العضوية: 2
الدولة: السعودية
المشاركات: 1,066
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 2
عدد المشاركات : 1,066
بمعدل : 0.22 يوميا
عدد المواضيع : 208
عدد الردود : 858
الجنس : ذكر

إرسال رسالة عبر AIM إلى سعد الماجد
B9

يقول فضيلة الشيخ : عبدالعزيز بن عبدالله الراجحي -حفظه الله-

وأرجح الأقوال -يعني في حكم أطفال المشركين يوم القيامة- قولان :

1- أنهم في الجنة ؛ ويدل لهذا القول ما في صحيح البخاري في " رؤيا النبي صلى الله عليه وسلم لأبيه في الجنة وحوله أولاد المسلمين ، قالوا : يارسول الله وأولاد المشركين ؟ قال : وأولاد المشركين " [كتاب التعبير ، رقم الحديث 7047].
2- أنهم يمتحنون يوم القيامة كأهل الفترات ، ومن أدلة هذا القول قوله تعالى : (وما منا معذبين حتى نبعث رسولا) [الأسراء/15] ، وهؤلاء قاسوا أطفال على الفترات.
وأرجح القولين : الأول.


المصدر : كتاب تقييد الشوارد من القواعد والفوائد ، لفضيلة الشيخ : عبدالعزيز الراجحي ، (ص78) نشر دار الرشد ، الطبعة الثانية ، عام 1427هـ

التوقيع
[IMG]http://www.alsaqr.com/tawqee3/sob7ank.gif[/IMG]
سعد الماجد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20-May-2007, 10:01 AM   #3
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
رقم العضوية: 158
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 673
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 158
عدد المشاركات : 673
بمعدل : 0.14 يوميا
عدد المواضيع : 156
عدد الردود : 517
الجنس : أنثى

افتراضي

حققت هذه المسألة في ( أحاديث العقيدة التي يوهم ظاهرها التعارض في الصحيحين ) د/ سليمان الدبيخي ، وبين أن العلماء سلكوا فيها ثلاثة مذاهب:
1_ الجمع . بأنهم يمتحنون في عرصات القيامة يرسل إليهم رسول من أطاعه دخل الجنة ومن عصاه دخل النار، أو ترفع لهم نار ويؤمرون باقتحامها فمن دخلها كانت عليه بردا وسلاما ومن أبى أدخل النار وعليه يكون بعضهم في الجنة وبعضهم في النار.

2_الترجيح . وفيه ستة أقوال:

  • أنهم في الجنة
  • أنهم خدم أهل الجنة
  • أنهم أهل الأعراف فيكونون في برزخ بين الجنة والنار
  • أنهم في النار
  • أنهم في حكم آبائهم في الدنيا والآخرة . والفرق بينه والذي قبله أنه لو أسلم الأبوان بعد موت أطفالهما لم يحكم لأفراطهما بالنار
  • التوقف وتوكيل علمهم إلى الله تعالى فلا يشهد لهم بجنة ولا نار

3_التــوقف.
وهوالإمساك عن الخوض في هذه المسألة لعدم العلم بحكمهم.
وذكر لكل قول أصحابه وأدلته .

والمؤلف رجح مذهب الجمع قال وأقوى الأقوال( القول بامتحانهم ) لأن فيه جمع بين الأدلة،ويليه في القوة القول بأنهم في الجنة . وأما باقي الأقوال فضعيفة . أ.هـ باختصار
*ينظر(571/603).

التعديل الأخير تم بواسطة معالي ; 21-May-2007 الساعة 02:35 PM.
معالي غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 20-May-2007, 06:52 PM   #4
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
رقم العضوية: 14
الدولة: الرياض
المشاركات: 397
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 14
عدد المشاركات : 397
بمعدل : 0.08 يوميا
عدد المواضيع : 41
عدد الردود : 356
الجنس : ذكر

افتراضي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لمن أضاف لهذا الموضوع ، وأسأل الله أن يجعل ذلك في موزاين حسناتهم ..
ومما يحسن التنبيه عليه أنّ الخلاف في هذه المسألة مختص بمصير أطفال المشركين في الآخرة ، وهم الذين ماتوا قبل أن يُكلّفوا بالعمل، وأمّا أطفال المؤمنين فلا خلاف بين العلماء المـُُعتبرين أنهم من أهل الجنة ، قال ابن كثير : " وليعلم أن هذا الخلاف مخصوص بأطفال المشركين فأما ولدان المؤمنين فلا خلاف بين العلماء كما حكاه القاضي أبو يعلى بن الفراء الحنبلي عن الإمام أحمد أنه قال: لا يختلف فيهم أنهم من أهل الجنة وهذا هو المشهور بين الناس وهو الذي نقطع به إن شاء الله عز وجل" ([1]) ، وقال الإمام القرطبي -’- " وهذا إجماع من العلماء في أنّ أطفال المسلمين في الجنة ، ولم يُخالف في ذلك إلا فرقة من الجبرية فجعلتهم في المشيئة " ([2]) .
وقد تعددت أقوال العلماء في مصير أطفال المشركين، وقد ذكر الحافظ ابن عبد البر -’- ستة أقوال في المسألة ([3])، وأوصلها الإمامان ابن القيم و ابن حجر -رحمهما الله- إلى عشرة أقوال([4]) .

والحاصل أنّ الخلاف في هذه المسألة ، ليس مما يُثرّب فيه المخالف أو يبدّع ، وكل قول من الأقوال التي ذُكرت له حظٌ من النظر، وله دليلٌ يعضده - باستثناء القول بأنّ أطفال المشركين في النار- فهو قول ضعيف .




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ
([1]) تفسير ابن كثير (3/ 35).

([2]) تفسير القرطبي (11/140)

([3]) انظر : التمهيد (18/96-97).

([4]) انظر : أحكام أهل الذمة (10/1086) ، فتح الباري (3/246).

التوقيع
موقعي الشخصي

http://faculty.imamu.edu.sa/cth/amalajlan1/Pages/default_01.aspx
عجلان بن محمد العجلان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-May-2007, 07:23 PM   #5
مشرف وإداري1
افتراضي

يمكن أن أشارك هنا بما قاله الشيخ محمد ناصر الدين الألباني - رحمه الله - عن حكم أطفال الكفار في الآخرة.
قال رحمه الله في كتابه سلسلة الأحاديث الصحيحة المجلد الرابع ، صفحة 502 وما بعدها
أختصره هنا:

عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :"سألت ربي الاهين فأعطانيهم". قلت وما اللاهون ؟ قال : " ذراري البشر .
والمراد باللاهون الأطفال كما في حديث ابن عباس عند الطبراني ..بسند حسن ،
فالحديث من الأدلة على أن أطفال الكفار في الجنة وهو الراجح.

التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
قلم الكاتب غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-May-2010, 02:05 AM   #6
ضيف
 
تاريخ التسجيل: May 2010
رقم العضوية: 9798
المشاركات: 1
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 9798
عدد المشاركات : 1
بمعدل : 0.00 يوميا
عدد المواضيع : 0
عدد الردود : 1
الجنس : ذكر

افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا ياأخي على ماتبذلونه من جهود

وفقكم الله

تقبل تحياتي

عبدالرؤوف غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 04:15 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir